الأثنين 17 كانون الثاني , 2017

المسلم الحر: على النظام البحريني تدارك ما يمكن تداركه قبل فوات الاوان

دعت منظمة اللاعنف العالمية "المسلم الحر" النظام البحريني إلى تدارك الأوضاع في البلاد قبل فوات الأوان، معربة عن صدمتها لأقدام السلطة على إعدام ثلاثة من الشباب الناشطين.

وقالت المنظمة في ببيان حصلت عليه وكالة النبأ للأخبار، انها "تلقت نبأ اقدام النظام البحريني على تنفيذ احكام الاعدام بحق ثلاثة من الناشطين بصدمة بالغة، معربة عن قلقها عما ستؤول اليه الاوضاع المأساوية في تلك الدولة".

واضافت "ترى في اقدام النظام على تنفيذ هذه الاحكام غير القانونية سلوكا يؤدي الى الغاء اي مسعى لاصلاح الوضع والخروج من الازمة التي يعيشها الشعب منذ اكثر من خمس سنوات متتالية، وهي محاولة للهروب الى الامام عبر تأزيم الاوضاع المأزومة اصلا مع غياب اي رؤية مسؤولة تجنب الدولة خطر الانهيار".

مبينة "على الرغم من المناشدات المحلية والاقليمة والدولية اقدمت البحرين على تنفيذ الاعدامات بصورة تنافي كافة الشرائع والقوانين الدولية، ضاربة عرض الجدار تداعيات ما سيسفر عنها، مما يؤكد افتقار الحكومة الى اي مشروع وطني في الوقت الحاضر".

ودعت المنظمة البحرين، سلطة وشعبا، الى "تغليب المصلحة العليا لجميع الاطراف المشتركة والمستفيدة من كيان الدولة، والعمل على ايجاد حلول تصالحية وسطية قبل فوات الاوان، سيما بعد الشرخ الكبير الذي اوجدته الازمة السياسية القائمة"، مشددة على ضرورة الارتقاء بسلامة وأمن البحرين". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات