الخميس 17 حزيران , 2016

ثلاثة خطوات تحافظ على أسنانك في رمضان

مع بداية شهر رمضان، يعتقد بعض الناس ان الأسنان واللثة تصبح أقل ضررا من ذي قبل، على اعتقاد أنها لن تتعرض لأي ضرر بسبب التوقف عن تناول الطعام والشراب في نهار رمضان.

وحول هذا الموضوع قال الدكتور مجد ناجي مدير عام ليبرتي لطب الأسنان في دبي "على العكس، الأمر يجب أن يتحول الى ضرورة ملحة لعناية اضافية خاصة مع مواجهة الصائم لبعض مشكلات الفم، مثل الجفاف والرائحة غير المرغوبة، نظرًا لالتصاق البخار الصاعد من المعدة الخاوية بالأسنان واللثة, لذا يجب على الصائم أن يهتم بنظافة الفم والأسنان واللثة واللسان خلال الصوم وبعد تناول وجبتيّ الإفطار والسحور".

وأضاف د. ناجي "أن قلة العناية بالأسنان يسهم في التصاق أعداد كبيرة من البكتيريا بها طوال نهار رمضان، ومن ثم تكوين صفائح بكتيرية من طبقة البلاك، مما قد يؤدي إلى تآكل سطح الأسنان (المينا)  وبالتالي تعرض الأسنان الى التسوس, حيث يلاحظ أن جفاف الفم يوفر مناخًا مثاليًا لتكاثر البكتيريا، ومن ثم ظهور رائحة غير مرغوب فيها".

وحول النصائح التي يقدمها الدكتور مجد ناجي للصائمين, قال "في العادةً يحافظ اللعاب على نسبة الرطوبة الفم واللثة والتخلص من بقايا الطعام العالقة التي قد تقود للتسوس، كما يذيب مركبات الكبريت المتطايرة المسببة للروائح الكريهة، لذا يُنصح بشرب 8 أكواب من الماء على الأقل من الإفطار وحتى السحور، لأن المياه تحافظ على رطوبة اللثة والجسم كله، وهي أفضل وسيلة لتحفيز إفراز اللعاب".

وعن استمرار مشاكل رائحة الفم الكريهة لدى بعض الصائمين يقول د. مجد ناجي "في بعض الحالات، تبقى رائحة الفم الكريهة رغم تنظيف الفم والأسنان واللسان بالفرشاة والخيط، وعندها يمكننا اللجوء إلى غسول للفم (الغرغرة) بعد السحور، فهو يحتوي على ثاني أكسيد الكلور الذي يساعد في التخلص من رائحة الفم الكريهة، عبر مهاجمة مركبات الكبريت المتطايرة".

وأضاف "ينصح الأطباء بالمداومة على غسل الأسنان واللسان بالفرشاة، مع الحرص على عدم وضع المعجون أو ابتلاع مياه المضمضة أثناء ساعات الصيام، إذ يساعد تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط مرارًا على التخلص من البكتيريا التي تؤدي لتسوس الأسنان وأمراض اللثة".

وحول اهتمام الكثير من الصائمين باستخدام السواك يقول د. مجد ناجي "لا يمكننا إغفال السواك كسنّة نبوية مرغب فيها في جميع الأوقات، إذ إن له فوائد عظيمة، ومنها المساعدة في قتل البكتيريا الضارة التي تتراكم على الأسنان، وإزالة طبقة "البلاك" وبالطبع تنظيف وتنقية الأسنان.

وعن أفضل الأطعمة التي تساعد على حماية الفم والأسنان في شهر رمضان قال د. مجد ناجي "نعم, هناك بعض المأكولات والمشروبات تساعد أيضًا على العناية بالفم والأسنان، لذا من المفضل إدراجها على مائدتي الإفطار أو السحور، ومن بينها: الشاي الأخضر، الذي يحتوي على مواد تقتل بكتيريا الفم ومن ثم توقف الرائحة الكريهة، كما أن البقدونس والنعناع يساعدان في التخلص من روائح الفم، فيما يحمي الكيوي اللثة ويجعلها أكثر قدرة على مكافحة الجراثيم، بينما تستخدم بذور السمسم لمنع تكوين طبقة "البلاك".

ويوصي الدكتور مجد ناجي، بتجنب شرب المياه الغازية على الافطار وكذلك شرب الماء شديد البرودة أو المثلج سواء على الإفطار أو السحور، لما قد يسببه من تهيج لحساسية للأسنان اضافة الى أمراض اخرى كالتهابات في البلعوم والحلق. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات