الثلاثاء 27 كانون الثاني , 2016

ذراع آلية ماهرة تفرز الفاكهة وتنقلها دون أي إهدار للثمار الهشة

الفاكهة من الثمار الهشة لذا يحرص الإنسان على جمعها بنفسه حتى لا يتلفها لكن هذا النظام الآلي ذكي بدرجة تمكنه من فرز ونقل أنواع مختلفة من الفاكهة دون الإضرار بها.

وتقول الشركة المنتجة (كمبردج كونسالتانتس) إن هذا النظام له قدرة إدراكية تجعله يعرف كيف يتعامل مع أشياء لها أشكال مختلفة.

ويقول كريس روبرتس رئيس قسم الروبوت الصناعي في كمبردج كونسالتانتس "أنظمة الروبوت التقليدية تلتقط نفس الشيء من نفس الموقع وتنقلها إلى مكان آخر وتكرر هذا الفعل مرارا وتكرارا. لكن هناك أماكن وتطبيقات لم يستخدم فيها الروبوت بعد ويمكن ذلك إذا أدخلت في نظام الروبوت نفسه القدرة على التعامل مع الاختلافات الطبيعية وتغييرات بسيطة في البيئة".

ويستخدم الروبوت معدات رخيصة متاحة بسهولة مثل مجس التصوير (كينيكت) الذي تنتجه شركة مايكروسوفت الذي لا يضع في اعتباره فقط الحجم والشكل بل أيضا اللون.

وتساعده قدراته الحسابية الحدسية على التعرف على الأشياء الصحيحة ووضع تقدير لنظام التقاطها.

اليد القابضة تستخدم أنابيب مزودة بأجهزة استشعار تتكيف لتتعامل مع ثمار الفاكهة الهشة دون إتلافها.

ويمكن لأجهزة الروبوت "الذكية" المماثلة القيام أيضا بالكثير من العمليات التجارية والصناعية.

ويقول روبرتس "حين يتفاعل الروبوت مع الإنسان.. الإنسان لا يمكن التنبؤ بأفعاله مثلما يمكنك ان تعرف ما سيحدث في خط الإنتاج, على الروبوت ان يكون قادرا على التعامل مع تغيرات في البيئة وإذا حرك شخص ما شيئا من مكان إلى آخر فعلى الروبوت أن يكون قادرا على التعامل مع هذا."

ولايزال التعاون بين الإنسان والروبوت في مجال العمل بعيد المنال لكن قدرات المعالجة المتقدمة تعني أن هذا أصبح أقرب ما يكون الى التحقق.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات