الثلاثاء 30 كانون الأول , 2015

مطالبات بالنظر الى سوء الخدمات في ذي قار ونائب تصفها بـ"المهمشة"

طالبت النائبة عن محافظة ذي قار امل عطية الناصري نواب المحافظة من جميع الكتل الى عقد اجتماع مع حكومة ذي قار المحلية بشقيها التنفيذي والتشريعي بغية مناقشة ماحل بالمحافظة من مظلومية جاءت من تهميش الحكومة الاتحادية لها.

وقالت الناصري في بيان اورده مكتبها الاعلامي "ان محافظة ذي قار لم تتلقى الدعم الكافي من الموازنة ٢٠١٦او حتى على مستوى المشاريع الوزارية التي تخصص من الوزارات للمحافظات مبينة ان المحافظة سيما شوارعها الرئيسية تشهد مطبات كثيرة وحفر في الشوارع نتيجة الاهمال وعدم الصيانة سيما طرق المحافظة الخارجية حيث تسبب تلف تلك الشوارع بخسائر في ارواح المواطنين يوميا جراء تلك التكسرات والتخسفات".

 واوضحت الناصري "ان وزارة الاعمار والبلديات فضلا عن السلطة التنفيذية بالمحافظة لم تنفذ اي مشاريع بهذه الطرق وهي مطالبة اليوم بتنفيذ تلك المشاريع بالمحافظة حفاظا على ارواح المواطنين الابرياء وانصافا للمواطنين الذين يبذلون الغالي والنفيس في ادامة نظام الحكم واملنا بسياسيي  ذي قار ان لا ينسوا تضحيات وشهداء وجهاد ابناء هذه المدينة وكرم عطاءهم ودعمهم المادي والمعنوي للحكومة المحلية والاتحادية".

ودعت الناصري وزير النفط د عادل عبد المهدي الى "تثبيت المهندسين العقود في دوائر وزارته في ذي قار اسوة بالبصرة وميسان والذين صدرت لهم اوامر وزارية بالتثبيت الا ان ابناء ذي قار لازالوا لم يصدر لهم اي امر من هذا القبيل لذا فإننا سنطالب الوزير بكتاب رسمي بتثبيت المهندسين العقود على موازنة العام المقبل واحتساب فترة العقد كخدمة فعلية واعدادهم معلومة لدى الوزارة كما تطالبه بالسرعة لتنفيذ مصفى ذي قار الذي سعينا كثيرا في الدورة السابقة لغرض استثماره من قبل شركات رصينة مع استثمار حقول البترول فيها لغرض توفير الدرجات الوظيفية لكثرة الشباب العاطل عن العمل من المهندسين غيرهم من الكفاءات العلمية التي تعج بها المحافظة".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات