الأحد 31 كانون الأول , 2018

جهاز الامن الروسي يحتجز امريكي بتهمة التجسس

أعلن جهاز الأمن الفدرالي الروسي (إف إس بي)، اليوم الاثنين، أنه يحتجز مواطنا أمريكيا في موسكو، يشتبه بضلوعه في أنشطة تجسس

وذكرت وسائل اعلام غربية، نقلا عن بيان للجهاز، انه تم" توقيف الأمريكي الجمعة أثناء قيامه بعمل تجسس".

وأضاف البيان، أنه "بدأت ملاحقته جنائيا بموجب المادة 276 من قانون العقوبات الروسي، الذي ينص على عقوبة تصل إلى 20 سنة في السجن".

ووفق للاعلام الغربي ان بيان جهاز الامن الروسي، أورد اسم الأمريكي بالروسية ويبدو من الترجمة أنه يدعى بول ويلان. ولم يكشف جهاز الاستخبارات عن تفاصيل أخرى.

ويلفت الاعلام بأنه أتي توقيف الأمريكي في وقت تواجه روسيا قضايا تجسس مع الغرب، وبعد اتهام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين دولا غربية باستخدام قضايا تجسس بهدف إضعاف روسيا التي تتزايد قوة.

وفي مؤتمره الصحفي السنوي هذا الشهر قال بوتين إن الضغط الغربي يهدف إلى كبح نمو روسيا. وقال "هناك هدف واحد: إعاقة التنمية في روسيا باعتبارها منافسا محتملا". وأضاف أن "هذا مرتبط بتنامي قوة روسيا".

تحرير: عامر الشيباني

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات