twitter share facebook share الأربعاء 08 تموز 2021 360

العلماء أجروا 37 دراسة مختلفة تتعلق جميعها بالتدخين . ص

الإقلاع عن التدخين يساعد في جميع مراحل العمر، ولكن من الأفضل أن يحصل ذلك مبكرا، بحسب دراسة جديدة.

وكشفت دراسة أجراها علماء جامعة ويسكنسون الأمريكية، أن السجائر لا تؤذي القلب والرئتين فقط، بل تلحق ضررا كبيرا بالدماغ أيضا.

ويشير موقع USNews، إلى أن الخبراء أجروا 37 دراسة مختلفة تتعلق جميعها بالتدخين واستنتجوا أن خطر تطور الخرف ومرض الزهايمر لدى المدخنين أعلى بنسبة 30 و40 بالمئة على التوالي من الذين لم يدخنوا أبدا. وبالإضافة إلى هذا مع تدخين 20 سيجارة في اليوم يزداد خطر الإصابة بالخرف بنسبة 34 بالمئة، وأن التدخين يزيد من خطر الإصابة بالجلطة الدماغية أيضا.

ووفقا للعلماء، يساعد الاقلاع عن التدخين على تخفيض خطر الإصابة بهذه الأمراض، وأن مستوى هذا الخطر ينخفض أكثر مع مرور الوقت بعد الاقلاع عن التدخين، فمثلا بعد مضي 9 سنوات، يصبح خطر إصابتهم بالزهايمر، معادلا لخطر إصابة الأشخاص الذين لم يدخنوا أبدا في حياتهم.

وتشير جينيفير ديل، الأستاذ المساعد بجامعة جونز هوبكنز إلى أن الإقلاع عن التدخين يساعد في جميع مراحل العمر، ولكن من الأفضل أن يحصل ذلك مبكرا. وتضيف، من الأفضل الإقلاع عن التدخين في متوسط العمر وليس بعده.

المصدر: إيزفيستيا

التعليقات


احصاءات كورونا في العراق
2021-09-17
  • الكلي : 1,967,187
  • وفيات : 21,683
  • شفاء : 1,846,158
احصاءات كورونا في العالم
2021-09-17
  • الكلي : 227,675,850
  • وفيات : 4,680,107
  • شفاء : 204,349,334