twitter share facebook share الأربعاء 04 تشرين الثاني 2015 1441

أثارت فتوى جديدة أصدرها الداعية السعودي المعروف ناصر العمر موجة من الأخذ والرد والاستغراب عبر موقع التدوين المصغر "تويتر" واسع الانتشار داخل المملكة حيث أباح من خلالها مشاهدة الأفلام الإباحية وقال أنها جائزة شرعاً شرط أن لا يقع المشاهد لهذه الأفلام بفخ الشيطان وأن لا يسلك طريق الإدمان، أما إذا كانت مشاهدته من باب الفضول والاستكشاف فهي جائزة ولا إثم عليه.

الداعية السعودي المثير للجدل والذي أثار عاصفة من الانتقادات في وقت سابق بسبب فتاوى أباح من خلالها ما سمي "جهاد النكاح" وذهب أبعد من ذلك الى إصدار فتاوى تحرض على الخيانة الزوجية وتراجع فيما بعد عنها يعود اليوم الى الواجهة بفتوى الأفلام الإباحية.

هذا وعبر المغردون عن استغرابهم من تلك الفتاوى الجنسية التي دائما ما يصدرها الداعية السعودي والتي تحلل ما حرم الله وطالبوا بوضع حد لهذا الرجل الذي شوه صورة الإسلام في السابق ويحاول تشويهها اليوم.

ويلاحظ المتابع لفتاوى العمر أنه دائماً يتم إطلاقها ليسارع بعدها الى نفيها في استهتار واضح بالدين الإسلامي واللعب على عقول وقلوب المسلمين.

ويرى مراقبون أن العمر يهدف من خلال هذه الفتاوى التي يطلقها بطريقة غير مباشرة أن يشوه صورة الإسلام ويبعد الناس عن طريق الهداية ويخلق فجوة عميقة بين المجتمع والدين.

التعليقات


احصاءات كورونا في العراق
2022-01-24
  • الكلي : 2,154,237
  • وفيات : 24,287
  • شفاء : 2,078,422
احصاءات كورونا في العالم
2022-01-24
  • الكلي : 351,012,618
  • وفيات : 5,612,791
  • شفاء : 279,244,653