الثلاثاء 05 آب , 2015

محافظ كربلاء المقدسة: تفاجئنا بقرار الوزارة قطع الكهرباء عن المدينة القديمة ونقل الصلاحيات يحتاج للمزيد من التشريعات والاموال

قال عقيل الطريحي، محافظ كربلاء المقدسة، يوم الأربعاء، ان "مشكلة الكهرباء مشكلة وطنية لا تختص بها محافظة كربلاء المقدسة فقط وتؤشر على فشل وزارة الكهرباء"، فيما طالب ان "تتحمل الوزارة مسؤولياتها تجاه الشعب العراقي هذا الفشل رغم إنفاق الاموال الطائلة على هذا الملف دون ان تلبي الحد الادنى من الحاجة الفعلية للناس".

في سؤال لمراسل وكالة النبأ/(الاخبار)، عن شمول مركز المدينة القديمة بالقطع المبرمج للكهرباء وهي حاليا بلا مولدات أجاب الطريحي: "خلال أكثر من عشر سنوات، استثنيت المدينة القديمة من القطع المبرمج بقرار من الوزارة قبل أكثر من سنة ونصف لما لها من وجه حضاري للعراق وعلى ضوء ذلك اعتمد المواطنون على هذا القرار وغيروا واجهات المحال والبيوت وتم التخلص من المولدات الاهلية. لكن تفاجأنا بقرار الاستثناء الاخير من قبل الوزارة وشمول المنطقة القديمة بالقطع وآذى كثيراً الأهالي. ويبدو ان صوت المتظاهرين في المحافظة لم يصل للوزارة!".

وأضاف: "ادعوا الى دراسة جادة ان يكون ملف الكهرباء لا مركزيا لكي تكون الحكومات المحلية قادرة على التحكم بهذا الملف وتكون هي في مواجهة مع جمهورها فيما لو اخفقت بإنجاز هذا الملف".

اما عن تعاطي محافظة كربلاء المقدسة مع قرار نقل الصلاحيات ل 8 وزارات من الحكومة الاتحادية فقد أكد: "ان مدة العامين التي افترضها القانون لفك الارتباط من الحكومة الاتحادية الى الحكومات المحلية، لكننا لا نتصور ان عملية الانتقال ستكون مباشرة وتنتقل من موقع الى اخر".

مضيفا: "هي تحتاج الى اجراءات واليات وتخصيصات مالية لابد ان ترافقها، وتعديل لتشريعات وقوانين، لذلك بعد الاتفاق مع الحكومة الاتحادية ان بعض من هذه المسؤوليات ستنتقل فوراً، والبعض الاخر يحتاج لعدة أشهر لكي تنتقل بصورة نهائية الى الحكومة المحلية".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات

التعليقات
سيد حيدر
كربلاء المقدسة
2015-8-6
كلى الحكومتين المركزية والمحلية. (باطل ) ويرمون المسئولية على الاخر ولا يقومون بواجباتهم امام الله والشعب لاكنهم خبراء من الدرجة الولا بسرقة المال العام بشكل( قانوني وغير قانوني ). لكم يوم اسود يا حطب جهنم والسلام على من اتبع الهدى