الخميس 24 حزيران , 2016

فرار 13 قيادياً من (داعش) جنوب الموصل

افاد مصدر امني بمحافظة نينوى، اليوم الجمعة، بأن 13 قيادياً من تنظيم (داعش)، فروا من ناحية القيارة جنوب الموصل (405كم شمال بغداد)، بعد تقدم القوات الامنية الى ناحية الشرقاط شمال تكريت.

وقال المصدر في حديث صحفي، إن "13 قيادياً بارزاً في تنظيم (داعش)، فروا من ناحية القيارة (60كم جنوب الموصل)، بعد تقدم القطعات العسكرية العراقية باتجاه الشرقاط شمال تكريت".

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان "القيادات الهاربة من جنسيات اجنبية"، مشيراً الى ان "(داعش) يُديـر الناحية بقيادات وعناصر محلية".

وكانت خلية الإعلام الحربي، اعلنت اليوم الجمعة، أن القوات المشتركة حررت ناحية مكحول، شمالي تكريت (170كم شمال العاصمة بغداد)، من سيطرة تنظيم (داعش)، وفيما أكدت أن القوات تتقدم باتجاه قضاء الشرقاط، شمال تكريت.

وكانت خلية الإعلام الحربي أعلنت في، (الـ18 من حزيران 2016)، مباشرة القوات الأمنية التقدم باتجاه مناطق، شمالي صلاح الدين، مركزها مدينة تكريت، وجنوبي الموصل،(405 كم شمال العاصمة بغداد)، لتحريرها من سيطرة تنظيم (داعش)، لكن العمليات توقفت مؤقتاً بسبب سوء الأحوال الجوية.

يذكر أن تنظيم (داعش) قد استولى على مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى، (405 كم شمال العاصمة بغداد)، في (العاشر من حزيران العام 2014)، قبل أن يمد نشاطه الإرهابي لمناطق أخرى عديدة من العراق، ويرتكب فيها "انتهاكات" كثيرة عدتها جهات محلية وعالمية "جرائم ضد الإنسانية وإبادة جماعية".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات