الأثنين 04 آب , 2015

تويتر: جدل سعودي بعد الحكم على (داعشي) بمدة سجن أقل من (رائف بدوي)

تداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" صورا لأخبار عن سجن "دواعش" في جدة مدد تراوح بين 7 و9 سنوات، مستنكرين أن تهمة الانضمام إلى تنظيم "داعش" الإرهابي، باتت أهون من تأسيس موقع إلكتروني في إشارة إلى الحكم الصادر بحق المدون السعودي رائف بدوي بالسجن 10 سنوات والجلد 1000 جلدة.

وقال المغرد سلطان: "عسكري خائن ينضم لداعش = ٩ سنوات. رائف بدوي ١٠ سنوات!"، فيما كتب المغرد جميل: "انضم لـ #داعش ولكن لا تؤسس موقع إلكتروني!!"، مضيفًا: "هذه الأحكام تشجيع الشباب على الانضمام للجماعات المتطرفة، كيف تعاقبون من لا يعجبكم كلامه بعقوبة أقسى ممن يتدعشن؟؟ هذا عبث. هذا جنون!".

وكتب صاحب حساب Arab Atheist: "فاقد الإنسانية هو الذي يطالب بقتل البشر لاختلاف آرائهم".

ونددت صفحة الناشط السعودي رائف بدوي، بأحكام القضاء السعودي، قائلة: "يقول من ينضم لداعش مسكين مغرر به؛ ولكن رائف مجرم يجب أن يقتل. نموذج للذين يسألون من أين جاءت داعش!".

وبرأي مخالف لما سبق، قال صاحب حساب om9042012:"داعش تدعو للتطرف ورائف يدعو للإلحاد كلاهما جهلة لكن رائف ما معه إلا سادس ابتدائي ويستأهل أكثر".

وأشار أبو اليانا إلى أن "المساس بالعقيدة والإخلال بها أعظم من مس أمن الدولة"، وقال raadaljanoob: "ثق في دولتك فنظرتهم للأمور دقيقة بين محارب لله ودينه ورسله داعية إلحاد وبين مخطئ قليل فقه بالدين تم التغرير به".

وأضاف: "الأول -في إشارة إلى الداعشي المحكوم عليه-وهو العسكري ظن أنهم مجاهدين حقيقيين فأخطأ وربما كانت نيته طيبة والثاني ألحد كذبا رغم معرفته بالحقيقة. وتم التلبيس عليه ولو عرف حقيقة داعش ولو علم بفقه الجهاد وانه لا يصح بدون إذن ولي الأمر ما غادر".

وتابع: "الثاني – في إشارة إلى رائف بدوي-حارب الله ورسوله وحارب دستور وطنه ودعا الناس لمحاربة الله ورسوله ووطنه وشكل عمالة لإعدائنا فحده القتل".

يشار إلى أن وسائل إعلام سعودية تناقلت خبراً عن مصدر موثوق في القضاء السعودي يؤكد إصدار حكماً بسجن مغرد داعشي 7 سنوات.

وأضافت أن المغرد ثبت عليه السفر إلى سوريا والتحاقه بعدة تنظيمات قتالية هناك، ومشاركته معهم في القتال دون إذن ولي الأمر، وتدربه على عدة أسلحة حربية، وتنسيقه لسفر أحد الأشخاص إلى سوريا للمشاركة في القتال وتستره عليه، وقيامه بنقل مبلغ مالي وقدره 15 ألف دولار أميركي، واستخدام جزء منها في دعم المقاتلين هناك حسبما ما ورد في اعترافه، وقيامه بإنتاج وإرسال ما من شأنه المساس بالنظام العام خلال كتابته رسائل "تغريدات" تتضمن التطاول على الحكام وتمجيد ما يعرف بتنظيم داعش المجرم بموجب المادة السادسة من نظام مكافحة جرائم المعلوماتية.

ووفقا للقانون السعودي فإنه، يُعاقب كل من يتم القبض عليه وهو يقاتل مع الجماعات التكفيرية في أي مكان، بالسجن من 3 إلى 20 سنة

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات