الأربعاء 23 حزيران , 2016

مؤسسة الامام الشيرازي تستنكر استهداف الشيخ عيسى قاسم من قبل النظام البحريني

استنكرت مؤسسة الامام الشيرازي العالمية قيام سلطة البحرين بسحب الجنسية من اية الله الشيخ عيسى قاسم عادة الامر بالاستخفاف بحرمة الاغلبية الشيعية في البلاد وتجاوز على الحقوق والحريات المدنية والدينية للشيعة في العالم.

وقالت المؤسسة في بيان تلقت وكالة النبأ نسخة منه، "يوما بعد يوم يثبت النظام البحريني المستبد مدى امعانه واستخفافه بحرمة الاغلبية الاجتماعية في البحرين، سيما بعد قراره الغاشم بسحب الجنسية عن العالم الفاضل الشيخ عيسى احمد قاسم مؤخرا، ضاربا النظام عرض الجدار كافة الحرمات والحقوق المدنية والدينية منتهكا بهذا الاجراء كافة الخطوط الحمراء ازاء المسلمين الشيعة حول العالم".

واضافت "ففي الوقت الذي تعرب مؤسسة الامام الشيرازي العالمية عن استنكارها ازاء هذا الانتهاك الجسيم بحق الشيخ قاسم، تبدي استغرابها من حيثيات هذا الاجراء، متسائلة عمن يملك الحق في قرار ابقاء او سحب الجنسية البحرينية عن شخصية علمية وتاريخية معروفة ساهمت في صياغة دستور البحرين عام 1972؟".

وبينت المؤسسة "الشيخ عيسى القاسم يعد احدى القامات الوطنية المرموقة في البحرين، الى جانب كونه شخصية دينية معتدلة وذات صيت واسع داخل وخارج البحرين، ويعتبر المس بمقامه انتحار سياسي وخطيئة جسيمة يرتكبها النظام المتهور".

طالبت المؤسسة "اقطاب النظام الحاكم في البحرين العودة الى رشدهم، وعدم اتباع سياسة الهروب الى الامام في مواجهة الازمة التي تمر بالبلاد، عبر الركون الى لغة العدل والاستجابة لمطالب الاصلاح التي ينادي بها اغلب ابناء البحرين، عسى ان يسهم ذلك في الحد من التدهور القائم على مستوى الدولة بشكل عام". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات