الثلاثاء 22 حزيران , 2016

بوتين يندد بتحركات وخطاب الناتو ويصفه بـ "العدواني"

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأربعاء، إن روسيا قد تحتاج إلى رفع جاهزية قواتها المسلحة وذلك نظرا للأنشطة العسكرية لحلف شمال الأطلسي "الناتو" بالقرب من حدودها.

وأضاف الرئيس الروسي إنه لا يرى أي إشارة على أن الحلف العسكري الغربي الذي يعقد قمة في بولندا الشهر المقبل، لديه رغبة في التوصل لحل مشترك للقضايا الأمنية الإقليمية.

وقال بوتين أمام البرلمان "وعلى النقيض، قام الناتو بزيادة خطابه العدائي وأفعاله العدائية بالقرب من حدودنا"، بحسب بيان أصدره الكرملين.

ولم يقدم البيان أي تفاصيل فيما يتعلق بكيفية تعزيز القوات العسكرية الروسية.

من جانب آخر، قالت وزارة الخارجية الروسية اليوم الأربعاء إن المسؤولين العسكريين الروس سوف يجتمعون مع "مجلس روسيا- الناتو" بعد قمة وارسو لحلف الناتو في بولندا الشهر المقبل.

وأوقف الناتو المجلس عام 2014 عندما تردت العلاقات بين الحلف وموسكو إلى أدنى مستوى لها منذ الحرب الباردة بسبب ضم روسيا لشبه جزيرة القرم ودعمها للانفصاليين في شرق أوكرانيا.

واجتمع مجلس روسيا- الناتو في نيسان/أبريل الماضي بعد توقف اجتماعاته لعامين، ولكن دون تحقيق نتائج.

وكان الأمين العام لحلف الأطلسي ينس ستولتنبرغ، قد أعرب عن أمله في أن يجتمع المجلس مجددا قبل قمة وارسو المقررة يومي 8 و9 تموز/يوليو المقبل. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات