الأثنين 21 حزيران , 2016

قوة إزالة التجاوزات تكشف حالات تجاوز في مقبرة كربلاء

قامت قوة إزالة التجاوزات واللجنة المشرفة على مقبرة كربلاء المقدسة برئاسة قائمّقام المركز حسين المنكوشي ومن خلال جولة ميدانية بالكشف عن حالات للتجاوز للمقبرة.

وقال المنكوشي لمراسل وكالة النبأ للأخبار "بعد ورود معلومات عن حالات تجاوز من قبل مجموعة (دفانين) ضعاف النفوس بإزالة السياج الترابي الذي يحد المقبرة من جهة الحزام الأخضر، وعلى إثر ذلك قاموا بإعداد مجموعة من القطع التي تصلح كمقابر تقدّر مساحة الواحدة منها (40م2) بعدد حوالي (15) قطعة، وقد تم دفن أحد شهداء الحشد الشعبي في إحدى هذه القطع وهي بالحقيقة تجاوز وغير مسجّلة في مديرية بلدية المحافظة".

واضاف "قمنا باستحداث لجنة من البلدية والزراعة ووحدة المشاريع في القائمّقامية لغرض تحديد مقدار الإزاحة وإرجاع المساحة الأصلية للمقبرة، والتعامل مع هذه القطع المتجاوزة بشكل قانوني بعد رفع دعوى قضائية ضد الدفانين المتجاوزين ومتابعة هذه الدعوى مع المحكمة، باعتبار إن لدينا تخويل بالإشراف على المقبرة من المحافظ عقيل الطريحي، بعد ورود معلومات وإجراء تحقيق قانوني وإداري في وقت سابق".

واشار المنكوشي الى ان "هناك عدد من المقرّرات التي تمّ المصادقة عليها من قبل السيد المحافظ لكن تمّ التريّث فيها لتدخّل بعض الأطراف".

مؤكدا على "ضرورة التعاون مع قائمّقامية قضاء المركز ولجنة المتابعة الموجودة من قبل بلدية المحافظة في المقبرة للإبلاغ عن حالات الفساد والابتزاز من قبل بعض الدفانين من ضعاف النفوس والإبلاغ عن القطع التي تمّ التجاوز عليها من قبلهم، بغية وضع حد لهذه الانتهاكات والتجاوزات بحق الموتى والأحياء، والتي لن نسمح بها وسنتّخذ كافة الاجراءات القانونية بحق المخالفين". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات