الأثنين 21 حزيران , 2016

سوريون يكسبون دعوى حول اللجوء في كوريا الجنوبية

كسب أشخاص سوريون دخلوا كوريا الجنوبية هاربين من تجنيدهم الالزامي في بلادهم، الدعوى التي رفعوها إلى محكمة في هذا البلد الآسيوي.

وتمكن 19 رجلا سوريا من دخول كوريا الجنوبية بصفة لاجئين بعد خضوعهم للتحقيق، وذلك بعد أن ظلوا عالقين لعدة شهور في مطار "إنتشون" الدولي، البوابة الدولية الرئيسية لكوريا الجنوبية.

وأصدرت محكمة "إنتشون" الإقليمية في 17 يونيو/حزيران حكما لصالح 19 رجلا سوريا، في دعوى قضائية رفعوها ضد رئيس مكتب الهجرة التابع لمطار إنتشون الذي رفض مباشرة دراسة طلبات اللجوء التي تقدموا بها.

وقالت المحكمة أنه استنادا إلى معاهدة اللاجئين التي تمنع ترحيل اللاجئين قسرا، لا تتوفر هنا شروط رفض دراسة طلبات اللجوء، كما أنه لا يمكن اعتبار الدول التي مروا بها - تركيا والصين وروسيا - "دولا آمنة" لهم.

يشار إلى أنه وفقا للبند 5 من معاهدة اللاجئين، يمكن لمكتب الهجرة أن يرفض طلب الأجانب القادمين من الدول الآمنة، أو في حالة تقديمهم أوراق مزيفة، أو من يقدمون طلب اللجوء لأسباب اقتصادية فقط.

ودخل السوريون المعنيون كوريا الجنوبية في يناير/كانون الثاني العام الحالي بعد أن مروا بتركيا وروسيا والصين، بعد أن غادروا بلادهم في أكتوبر/تشرين الأول عام 2014، متجنبين التجنيد الالزامي في سوريا.

وادعى مكتب الهجرة في مطار "إنتشون" بأن السوريين المعنيين لا يحق لهم دراسة وضعهم لمنحهم حق اللجوء، لأنهم قادمين من دول آمنة نسبيا.

يشار إلى أن 28 سوريا، من ضمهم هؤلاء الـ 19 الذين ربحوا الدعوى، ظلوا عالقين في المطار الكوري الجنوبي لعدة شهور.

وينتظر 9 سوريين آخرين من الذين رفعوا الدعوى مع الـ19 سوريا، قرار المحكمة في الأسبوع المقبل. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات