الأحد 20 حزيران , 2016

اعتقال 600 عنصر من “داعش” حاولوا الهروب مع نازحي الفلوجة

أعلن الحشد الشعبي ، امس الأحد، اعتقال 600 عنصر من تنظيم (داعش) الاجرامي خلال محاولتهم الهروب مع الاسر النازحة من مدينة الفلوجة، فيما اكد استمرار نزوح المدنيين من الفلوجة وسط إجراءات تدقيق لكشف المطلوبين.

وقال آمر الفوج الثاني في لواء الصمود في عامرية الفلوجة التابع للحشد الشعبي العقيد لورنس محمد العيساوي، إن "القوات الأمنية تمكنت من اعتقال 600 عنصر من تنظيم (داعش) خلال محاولتهم الهروب مع العوائل لتي تم اخلاؤها من محاور الفلوجة الغربية والجنوبية، بعد تدقيق هوياتهم وثبوت كونهم من المطلوبين".

وأضاف العيساوي، أن "المعتقلين سلموا إلى لجنة مختصة مشتركة من الجيش والشرطة للتحقيق معهم بشأن مناطق تمركز باقي خلاياهم وأسماء قادتهم".

وأشار إلى أن "نزوح المدنيين ما زال مستمراً من الفلوجة وسط إجراءات تدقيق كل مدني يتم تسليمه إلى الفوج الثاني في لواء عامرية الفلوجة بقاعدة بيانات خاصة بالمطلوبين".

وكان رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، أعلن، الجمعة، (الـ17 من حزيران 2016 الحالي)، تحرير مدينة الفلوجة .انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات