الجمعة 18 حزيران , 2016

محافظ نينــوى: تحرير الفلوجة الجم أصوات الطائفين والبعثيين

قال محافظ نينوى نوفل العاكوب، ان "بتحرير الفلوجة ثبت بأن الحشد الشعبي المقدس هو درع لجميع مكونات المجتمع العراقي.

وقال العاكوب في بيان تابعته وكالة النبأ/( الاخبار)، اليوم السبت، ان "بتحرير الفلوجة الجمت كافة أصوات النشاز التي تنادي بالطائفية وسموم البعث الإجرامي مهنئا قوات الجيش والحشد الشعبي بانتصاراتهم التي ارعب العالم.

واضاف العاكوب مخاطبا الجيش والحشد الشعبي بان" الموصل واهلها ينتظرونكم بفارغ الصبر.

الى ذلك أعلن وزير الدفاع العراقي، خالد العبيدي، اليوم السبت، عن انطلاق عملية استعادة ناحية القيارة (جنوب الموصل)، التي تعد أبرز معاقل تنظيم مسلحي “داعش“.

وقال المكتب الإعلامي لوزير الدفاع خالد العبيدي، في بيان، “بعد زف بشرى تحرير مركز قضاء الفلوجة، زار وزير الدفاع خالد العبيدي فجر اليوم السبت قيادتي عمليات سامراء وصلاح الدين، وتفقد القطعات العسكرية المتواجدة على خط التماس مع داعش، وقام بالإشراف بشكل مباشر على انطلاق عمليات تحرير ناحية القيارة”.

من جانبه، أوضح المستشار العسكري لوزارة الدفاع، محمد العسكري، أن “القوات الأمنية اتبعت أسلوب التخطي العسكري في عملية القيارة، من خلال تخطيها لقضاء الشرقاط شمالي محافظة صلاح الدين والاعتماد على تطويقه ومهاجمته وتحريره، مع مواصلة القوات الأمنية التقدم بالاتجاه الرئيسي للعملية”.

وأشار الى أن “القوات الأمنية ستواصل بعد تحرير القيارة من داعش، عملياتها العسكرية، وستتوجه لتحرير منطقة حمام العليل وصولا الى اقتحام الموصل”، لافتًا إلى “مشاركة قوات جهاز مكافحة الإرهاب وقطعات الفرقة التاسعة من الجيش العراقي”.

فيما ذكرت مصادر عسكرية بأن التحالف الدولي تعهد بمشاركة طائرات الأباتشي لتأمين غطاء جوي قريب من القطعات عند الحاجة لها وتأمين كيلو متر أمام القطعات في عمليات تحرير الشرقاط والقيارة

وتعد ناحية القيارة (60 كم جنوب محافظة نينوى)، أبرز معاقل مسلحي تنظيم “داعش” الإرهابي .

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات