الخميس 17 حزيران , 2016

العوادي: التهكم ضد الحشد ضريبة انتصاراته على دواعش السياسة

باركت النائبة عن ائتلاف دولة القانون، ان الجهات التي تكيل لانتصارات الحشد الشعبي من دواعش السياسية انها ضريبة الانتصارات التي تتحقق على ايديهم بعد أنه باعوا أرواحهم لله.

وأضافت العوادي في بيان صحفي اليوم "ان يتهم مسلوبي الإرادة والمروءة من دواعش السياسة أبطال المقاومة ، فهم الذين افشلوا مخططات التقسيم والفتنة الطائفية التي يحلم بها أسيادهم، وهم الذين حولوا مخططاتهم إلى أضغاث أحلام.

ونددت العوادي بالدور المشبوه الذي يقوم به ال سعود ومن يدور في فلكهم في إدخال روح الفتنة الطائفية وعدم الاستقرار في العراق، مشيرة إلى التحركات المشبوهة للسبهان الذي تجاوز حدود صلاحياته كسفير غير مرغوب به.

و تساءلت العوادي عن دور الحكومة العراقية وبالتحديد وزارة الخارجية في إيقاف التحركات المشبوهة للسفير السعودي الذي طالما حذرت شخصيات سياسية ووطنية كثيرة منه بعد الاطلاع على سيرته الذاتية، وتساءلت إلى متى سيبقى يعبث بأمن العراق ودماء الأبرياء يا وزارة الخارجية؟ وإلى متى المجاملات على حساب دماء العراقيين؟.انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات