الأحد 13 حزيران , 2016

العراق ينضم رسميا لاتفاقية ستوكهولم للملوثات العضوية الثابتة

انضم العراق رسميا لاتفاقية ستوكهولم للملوثات العضوية الثابتة.

وقال الوكيل الفني في وزارة الصحة والبيئة د. جاسم الفلاحي ان "سكرتارية اتفاقية ستوكهولم للملوثات العضوية الثابتة اعلنت رسميا انضمام العراق للاتفاقية"، مؤكدا ان هذا يعد انجازا مهما لوزارة البيئة لمواكبة دول العالم في الحد من التأثيرات السلبية للملوثات العضوية الثابتة على صحة الانسان والبيئة في العراق. واضاف ان "انضمام العراق لهذه الاتفاقية جاء بعد دراسة استمرت عدة سنوات وقد تشكلت لجنة من عدة وزارات اوصت بانضمام العراق ثم تمت مناقشة الاتفاقية في مجلس شورى الدولة ثم مجلس الوزراء واخيرا تمت المصادقة عليها من قبل مجلس النواب في اواخر العام الماضي".

واوضح ان "الاتفاقية تهدف الى اعداد منهج تحوطي بشأن البيئة والتنمية لحماية الصحة البشرية والبيئة من الملوثات العضوية الثابتة"، واكد ان هذه "الاتفاقية ستضمن عدم السماح بتصدير المواد الكيمياوية الخطرة والتي يكون تأثيرها بعيد الامد وشبه ثابت وبالتالي سيساعد العراق في التخلص من هذه المواد السامة والخطرة على البيئة وصحة الانسان كجزء من سياسة العراق والوزارة في الوصول لتحقيق ادارة متكاملة وسليمة بيئيا وصحيا المواد الكيمياوية والنفايات الخطرة".

واتفاقية ستوكهولم هي معاهدة بيئية دولية وقعت في عام 2001 ودخلت حيز التنفيذ اعتبارا من مايو 2004 وتهدف للقضاء أو الحد من إنتاج واستخدام الملوثات العضوية الثابتة، وهي نوع من المركبات العضوية المقاومة للتدهور أو الانحلال البيئي من خلال العمليات الكيميائية والبيولوجية والتحلل الضوئي. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات