السبت 12 حزيران , 2016

جبهة الاصلاح: المحكمة الاتحادية محرجة من البت بقرار الطعن بسبب الضغوط عليها

أكد النائب عن جبهة الاصلاح منصور البعيجي بان هناك ضغوطات كبيرة داخلية وخارجية تمارس على المحكمة الاتحادية من قبل الكتل والاحزاب التي ترى مصالحها باقية ببقاء هيأة الرئاسة المقالة.

وقال النائب منصور البعيجي في بيان صحفي تلقته وكالة النبأ/( الاخبار) اليوم ان" المحكمة الاتحادية محرجة من قبل جبهة الاصلاح لما قدمته من ادلة ووثائق دامغة بان جلسة هيأة الرئاسة جلسة قانونية ودستورية، بسبب الضغوط من قبل الطرف الثاني ممن المطالبين بإبقاء الجبوري، الامر الذي اخر البت بالقرار".

واضاف البعيجي ان "كل الوثائق والادلة التي قدمنها تؤكد دستورية جلستنا وكان على المحكمة الاتحادية ان لا تتأثر بالضغوط عليها وتبت بأحقية القرار لصالحنا كما بتت بقضية النائب السابق محمد الدايني كونها لم ترجع الى الاقراص والتصوير وانما اعتمدت على التواقيع المقدمة اليها".

مطالباً المحكمة "بحسم الامر سيما وان التواقيع المقدمة هي تواقيع حية ولا يوجد اي نائب من الموقعين قدم اعتراض عليها"، منوها الى ان "المحكمة الاتحادية محرجة جدا وتنتظر ان يكون هناك حل توافقي بين الخصماء وان لا تذهب بان يحسم الامر من قبلها".

واشار البعيجي الى ان "جلب خبراء للنظر بالأقراص والادلة و اشراك بعض الاطراف معها بهذا الامر وان لا تقع المسؤولية بأكملها على اعتبار ان مشاركة الخبراء ملزمة من حيث القرارات". انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات