الجمعة 11 حزيران , 2016

الحشد الشعبي: لن نقف مكتوفي الايدي مقابل الاتهامات الباطلة والاكاذيب المفبركة ضد مقاتلينا

اكدت هيئة الحشد الشعبي، اليوم السبت، انها تتابع عن قرب عمليات التحرير الجارية في الفلوجة، فيما شددت على عدم الوقوف مكتوفة الايدي مقابل الاتهامات الباطلة والاكاذيب المفبركة ضد مقاتليها.

واوضح المتحدث الامني لهيئة الحشد الشعبي يوسف الكلابي خلال مؤتمر صحافي مشترك مع قائد شرطة الانبار وحكومتها المحلية وقائد عمليات غرب بغداد, ان "قيادة الحشد الشعبي تتابع عن قرب عمليات التحرير الجارية حالياً وهي على ثقة ان قواتنا قادرة على حسم معركة الفلوجة".

واضاف الكلابي، ان "هيئة الحشد سوف لن تقف مكتوفة الايدي مقابل الاتهامات الباطلة ضد ابناء الحشد، وانها ستقاضي المروجين لمثل هذه الاتهامات سواء كانوا اعلاميين او سياسيين".

من جهته قال قائد عمليات غرب بغداد اللواء الركن سعد حربية، ان "قوات الحشد الشعبي هي اول من بادر لفتح ممرات امنة للمدنيين", مبينا ان "معركة الفلوجة عراقية بامتياز ومازالت مستمرة بشكل طبيعي ولا وجود لتوقف او تباطئ".

في حين, اشار نائب محافظ الانبار مصطفى العرسان الى ان "للحشد الشعبي ومازال دوراً مهماً في الحفاظ على ارواح النازحين ونقلهم الى اماكن امنة", مشددا بالقول: "جئنا اليوم الى هذا المؤتمر الصحفي لنقول بصوت عالي ، شكراً لقوات الحشد الشعبي، ولأهلنا نقول لا تستمعوا للأعلام الاصفر".

وتابع، ان "داعش الان حول المدنيين داخل الفلوجة من محتجزين الى رهائن وبدا يساوم بهم". انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات