الثلاثاء 08 حزيران , 2016

داعش تخسر قدراتها على المواجهة في الفلوجة

اكدت قيادة العمليات المشتركة، اليوم الأربعاء، عصابات داعش الإرهابية خسرت قدرتها على المواجهة والقتال، وان عملية التحرير الخاصة بالفلوجة حققت اغلب أهدافها.

وقال الناطق باسم القيادة العميد يحيى رسول الزبيدي في تصريح صحفي، ان "عصابات داعش الإرهابية فقدت قدرتها القتالية، علاوة على انها تعتمد على التلغيم وتفخيخ المنازل والهروب"،

مشيرا الى ان "تحرير حي الشهداء الثانية كان له اثر كبير في كسر الدواعش حيث كانوا يستخدمونه كمنطقة للعمليات العسكرية ودفع القوات الأمنية بعيدا عن مركز الفلوجة".

وأضاف رسول ان "القوات الأمنية وقوات الحشد الشعبي بمختلف صنوفهم العسكرية تمكنوا من تحقيق اغلب الأهداف العسكرية في معركة الفلوجة وكسر خطوط العدو وتكبيدهم خسائر كبيرة".

وعن الجانب الإنساني قال الناطق باسم العمليات المشتركة ان "القوات الأمنية حريصة بشكل كامل على سلامة المدنيين واغاثتهم ونقلهم الى مناطقهم الايواء المخصصة لهم".انتهى/س19

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات