الأربعاء 30 تموز , 2015

ادانات دولية للتوسع الاستيطاني لإسرائيل على حساب الاراضي الفلسطينية

أعربت واشنطن والاتحاد الأوروبي عن قلقهما إزاء إعلان إسرائيل بناء 300 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية والقدس الشرقية، وأدان الأمين العام للأمم المتحدة مشروع بناء المستوطنات.

من جهتها، قالت وزارة الخارجية إنها تشعر "بقلق عميق" إزاء قرار الحكومة الإسرائيلية بناء 300 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة يهودية في الضفة الغربية المحتلة ومئات الوحدات في القدس الشرقية، وقال نائب المتحدث باسم الخارجية الأمريكية مارك تونر في بيان "لا تزال الولايات المتحدة تنظر إلى المستوطنات على أنها غير شرعية ونعارض بشدة خطوات توسيع البناء في الضفة الغربية والقدس الشرقية.

بدوره، اعتبر الاتحاد الأوروبي أن هذه الإجراءات "تطرح تساؤلات حول التزام الحكومة (الإسرائيلية) بالتفاوض حول حل الدولتين في عملية السلام في الشرق الأوسط".

 يذكر ان المجتمع الدولي لا يعترف بالمستوطنات سواء أقيمت بموافقة الحكومة الإسرائيلية أم لا، ويعتبر المجتمع الدولي كل الأنشطة الاستيطانية في الأراضي المحتلة مخالفة للقانون.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات