الثلاثاء 29 تموز , 2015

شيعة رايتس ووتش تصدر تقريرها الحقوقي لشهر تموز

اصدرت منظمة شيعة رايتس ووتش الدولية، من واشنطن، تقريرها لشهر تموز/ يوليو الماضي، اليوم الاربعاء، حول ابرز الانتهاكات الحقوقية التي لحقت بالأفراد والمجتمعات الشيعية المسلمة في عدد من بلدان العالم.

وضم التقرير، الذي تلقت وكالة النبأ/(الاخبار) نسخة منه، "استعراض ابرز العمليات الارهابية من هجمات مسلحة، وتفجيرات، الى جانب اعمال قمع نظامية وتنكيل في عدد من البلدان".

وجاء التقرير بأكثر من سبع صفحات، رصدت المنظمة خلالها انتهاكات للمسلمين الشيعة في 9 بلدان عربية واسيوية.

ولفت تقرير المنظمة الى "عدم تمكن فرق المنظمة رصد الا بعض الانتهاكات المعلنة، بالتعاون مع بعض الافراد الناشطين في مجال حقوق الانسان وبعض المنظمات المدنية، مؤكدة على ان الكثير من الدلالات الميدانية تشير الى وقوع انتهاكات تعذر تأكيدها بالقرائن والشهود".

وذكر التقرير دول (باكستان والبحرين واليمن ومصر والكويت وسوريا والسعودية والعراق وعمان)، ونوع الانتهاك الذي رصدته المنظمة.

وفيما يلي نص التقرير المرتب حسب الحروف الابجدية:

(باكستان)

- 6/7 فتح مسلحون يستقلون دراجات نارية النار، أمام مكتب للجوازات في كويتا عاصمة إقليم بلوجستان جنوب غرب البلاد، ما أسفر عن استشهاد اثنان من قبيلة (الهزارة)، وهم من المسلمين الشيعة، وغالبا ما تقوم جماعات إسلامية متطرفة باستهداف مدنيين على خلفياتهم الطائفية، حيث استشهد الالاف من المواطنين على يد هذه الجماعات لمجرد كونهم من الشيعة.

- 11/7 استشهد أكثر من تسعة عشر شخص واصيب أكثر من ستين آخرين بجروح خطيرة في هجوم إرهابي مسلح على مسجد للمسلمين الشيعة أثناء إقامة صلاة الجمعة، واعلنت مجموعة مسلحة تنتمي إلى حركة (طالبان باكستان) التكفيرية في بيشاور شمال البلاد عن مسئوليتها عن هذا الهجوم، وقالت الشرطة إن "مسلحين اقتحموا المسجد الذي احتشد فيه المصلون لإقامة صلاة الجمعة، وفتحوا النار عليهم قبل سماع ثلاثة انفجارات داخله".

(البحرين)

- 28/6 أطلقت قوات امنية تابعة للنظام، الغازات السامة على المواطنين الشيعة في بلدة "كرانة" واستهدفت منازل الأهالي بقصد الإيذاء المميت، ونشر نشطاء شريط فيديو يظهر إنقاذ عائلة كاملة من الموت، من قبل أهالي المنطقة، بعد تعرض منزلها للغازات التي انتشرت في أركان المنزل.

- 1/7 أمرت النيابة العامة بحبس 14 مواطناً من منطقة "القرية"، بينهم أطفال، لمدة أسبوع، بعد ان اعتقلتهم أجهزة النظام بصورة تعسفية من قبل مليشيات مقنعة تابعة لوزارة الداخلية برفقة منتسبي الأجهزة الأمنية، قبل أيام، اثناء اقتحام منازلهم دون مذكرة اعتقال، أو أسباب قانونية.

- 1/7 أوضح بيان صادر عن إدارة مسجد السيدة خديجة (ع) في مدينة حمد غربا، أنه تم رصد امرأة ترتدي عباءة قرب مدخل النساء في هيئة مريبة من قبل أهالي المنطقة وحينما اقتربوا منها اتضح بأنه شاب في العقد الثاني من العمر وقد قام برمي العباءة والحذاء ولاذ بالفرار بعد أن أصيب بالارتباك، وقبل ان يتمكن أهالي المنطقة من إلقاء القبض عليه.

- 3/7 هاجم رجال الدين والنائب السابق وعضو جمعية المنبر الإسلامي (إخوان)، الشيخ محمد خالد، الصلاة الموحدة بين السنة والشيعة كانت قد دعت لها "المؤسسة البحرينية للمصالحة والحوار المدني" ومن المقرر إقامتها في جامع "عالي الكبير" يوم الجمعة، وقال "البحرين ليست بحاجة إلى صلاة موحدة بل إلى تنفيذ حكم الله تعالى في رؤوس الفتنة والإرهاب الصفوي بالقصاص".

-4/7 قال العقيد السابق في جيش النظام، محمد الزياني، "لن أصلي خلف إمام شيعي وكفاكم استهتارا بالعقيدة"، وتابع في حسابه على شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر" موضحا، "نعم تجوز الصلاة خلف السعيدي ومحمد خالد ومحمد الزياني ولا تجوز خلف المرزوق أو مجيد ميلاد أو الشيخ عيسى قاسم"، وأضاف "هذا فقهنا ولا نتحرج منه" على حد وصفه.

- 5/7 فقدان بصر معتقل سياسي بسبب التعذيب: أكدت عائلة المعتقل، "محمود عبد الله جعفر العرادي"، (21 عاما) فقدانه لبصره إثر التعذيب والحرمان من العلاج اللازم في سجن "جو المركزي" سيء الصيت، وقال أحد أفراد عائلته في حديث إن "محمود فقد القدرة على الرؤية كليا"، وذلك أثر التعذيب الذي تعرض له في سجن جو بعد مهاجمة الدرك الأردني للمعتقلين مارس الماضي، وكشفت شقيقته عن عدم تغيير الضمادات الموضوعة على عينيه منذ شهرين بالرغم من تلوثها.

- 6/7 ألقت لجان الحماية الأهلية القبض على تكفيري يحمل الجنسية السعودية، كان يحاول التسلل الى مأتم للنساء في بلدة "الجفير"، المشتبه به بدا في هيئة رجال الدين التكفيريين، وذكرت مصادر إعلامية بأنه كان متواجدا بالقرب من أحد المآتم المقامة بمناسبة احياء ذكرى شهادة الإمام علي بن أبي طالب (ع).

- 5/7 قام عدد من المجهولين بالاعتداء على مأتم الإمام الباقر(ع) في بلدة جد علي، حيث تم تحطيم أبواب المأتم وتكسير واجهته الزجاجية، وقال أحد الشهود العيان إن الأهالي اتصلوا بالسلطات الأمنية لتقديم بلاغٍ رسمي عن هذا الاعتداء السافر، فيما تأخر وصول القوات إلى موقع الاعتداء لأكثر من ساعة.

- 8/7 مرتزقة تعتقل مواطنة أثناء زيارة زوجها في المستشفى: اعتقلت عناصر من المرتزقة، المواطنة "غدير سيد نوري العبار"، من مستشفى السلمانية الطبي، أثناء زيارتها زوجها المعتقل صادق المحل، الذي يرقد في المستشفى لإجراء بعض الفحوصات الطبية بعد تفاقم حالته الصحية جراء التعذيب والانتهاكات التي يتعرّض لها المعتقلون في سجون النظام.

- 13/7 النظام يقوم بحملة مداهمات لمنازل المواطنين الشيعة: قامت السلطات الأمنية التابعة للنظام، بحملة مداهمات لعدد من مناطق وقرى البلاد، وأدت لاعتقال بعض المواطنين الشيعة، بقضايا ذات صلة بالاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية، وقامت خلالها باعتقال 5 على الأقل من منطقة كرانة هم (جعفر دلال، صالح دلال، علي الشيخ، أحمد عقيل، وحسين عليان الذي أفرج عنه مؤخراً)، وأكد ناشطون وجود حملة مداهمات لمنازل في مدينة حمد، والحورة (الحدادة) والسنابس التي تم تسجيل حالة اعتقال واحدة فيها دون تحديد هوية المُعتقل، والدراز التي تم تأكيد اعتقال الطفل مقداد المدني فيها.

- 16/7 سلطات النظام تحجب موقع قناة اللؤلؤة المعارض: حجبت سلطات النظام الموقع الإلكتروني التابع لقناة اللؤلؤة الفضائية، عن المتابعين من داخل البلاد، كون الموقع ينقل وجهة نظر المعارضة الوطنية في المملكة، واعتبر نشطاء ان العمل يأتي في إطار استمرار النظام بالتضييق على الحريات الإعلامية.

- 16/7 جددت النيابة العامة التابعة للنظام، حبس المواطنة الشيعية، "طيبة درويش"، (15) يوماً إضافيا على ذمة التحقيق بحجة إخفاء مطلوبين أمنيين للسلطات في بلدة المالكية، وهذا هو التجديد الخامس على التوالي للمعتقلة.

- 19/7 كشف رئيس اللجنة المركزية في (جمعية العمل الوطني الديمقراطي)، "يوسف الخاجة" إن أمين عام الجمعية السابق، "إبراهيم شريف"، يتعرض إلى التعذيب، من نوع غريب، في مركز شرطة الحالة، ونشر "الخاجة"، في تغريدة على "تويتر"، ان سلطات النظام "وضعت إبراهيم شريف في زنزانة على درجة كبيرة من البرودة مما يحرمه من النوم ويعرضه لمشاكل صحية قاسية"، وحمل الخاجة إدارة مركز شرطة (الحالة)، "مسؤولية سلامته".

- 21/7 دعا السلفي التكفيري، "محمد خالد"، إلى مداهمة وتمشيط منطقة "العكر"، (التي يسكنها الغالبية الشيعية)، مدعيا أنها تحوي مخازن أسلحة، في تحريض واضح ضد المسلمين الشيعة ومناطقهم سكنهم المدنية، فيما تطاول على علماء ونشطاء الشيعة في المملكة بألفاظ بذية، حيث وصف الشيخ "علي بن أحمد الجد حفصي، بـ(الدجال) بعد ان عرض صورة الشيخ وهو يؤبن الشهيد "محسن قاسم"، معلقا باستهزاء طائفي: "هل هذا يغني؟".

- 22/7 سلطات النظام تقصي الشيعة من البعثات الدراسية: أكدت "جمعية الوفاق الوطني الإسلامية"، ان هناك موجة من الغضب والاستياء لدى عدد كبير من الأسر بسبب ما تتعرض له من حرمان من البعثات الدراسية لأبنائهم المتفوقين بسبب الاضطهاد الطائفي الذي يتعرضون له من قبل السلطة، واشارت الى ان هناك طلبة (شيعة) متفوقون وتزيد نسبهم على الـ 98٪ لكنهم حرموا من الحصول على بعثات دراسية، مما يحطم آمالهم بسبب هذا التمييز الطائفي البغيض الذي يستحكم على الكثير من مفاصل الحياة في المملكة.

(اليمن)

- 30/6 استشهد 28 شخص، بينهم ثماني نساء في تفجير سيارة ملغومة، في عملية تبناها تنظيم "داعش" الإرهابي.

- 7/7 قوات التحالف السعودي ترتكب مجازر وقعت أبرزها في عمران حيث استشهد 63 شخصاً في الغارات التي استهدفت سوقاً شعبية، إضافة إلى مجزرة أخرى في محافظة لحج حيث استهدفت سوقاً في منطقة الفيوش ما أدى إلى استشهاد 50 مواطناً.

- 8/7 تبنى تنظيم "داعش" الهجوم بسيارة مفخخة وضعت قرب مسجد شيعي بالعاصمة صنعاء، ما أدى الى استشهاد مواطن واصابة خمسة بجروح مختلفة، في حصيلة أولية قابلة للارتفاع، وقال شهود إن التفجير وقع لدى خروج المصلين من مسجد "الروضة" في جنوب شرق صنعاء بعد أدائهم صلاة العشاء.

- 15/7 سلسلة غارات نفذتها طائرات حربية تابعة للسعودية ودول خليجية متحالفة معها، أسفرت عن استشهاد وإصابة العشرات من المدنيين، في مناطق متفرقة من البلاد.

- 21/7 استشهاد وإصابة 12 مدنيا، بينهم أطفال، في انفجار سيارة مفخخة بالقرب من جامع "المؤيد" بـ(الجراف الغربي) في العاصمة صنعاء، وأعلن تنظيم "داعش" التكفيري مسؤوليته عن تفجير السيارة المفخخة التي احدثت أضرار جسيمة في المباني والمحلات المجاورة.

(الكويت)

- 26/6 فجر انتحاري سعودي الجنسية، نفسه، وسط جموع المصلين الشيعة اثناء أدائهم لصلاة الجمعة في مسجد الامام الصادق (ع) وسط البلد، ما أسفر عن استشهاد 27 شخصا واصابة 227 اخرون بجروح مختلفة، فيما أعلن تنظيم داعش التكفيري عن تبنية لهذه العملية الاجرامية.

قالت مصادر مطلعة: اعترف بعض المعتقلين من اعضاء التنظيم انهم قرروا تفجير مسجد الامام الشيرازي في بنيد القار في نفس اليوم ايضا، الا ان الاجراءات الامنية وحماية المسجد افشلوا العملية الاجرامية.

(مصر)

- 20/7 اكدت مصادر خاصة قيام متطرفين بقتل الناشط الشيعي والداعية (رضا عامر النقوي)، بعد أن هاجموه بالسيوف والسكاكين في محل سكنه في مزارع عائلة عامر، وأشار المصدر ان الحكومة تحاول التكتم على الخبر خوفا من اندلاع احتجاجات او اعمال عنف، شبيه بالتي قامت بعد مقتل القيادة الشيعي البارز الشهيد "حسن شحاته" في زمن حكومة (الاخوان المسلمين) من قبل جماعة من التكفيريين. 

(سوريا)

- 19/7 الارهاب يستهدف مساجد نبل والزهراء الشيعيتين في العيد: قامت الجماعات الارهابية المسلحة التابعة لما يسمى بـ"جبهة النصرة" التكفيرية، باستهداف المصلين الشيعة في مساجد مدينتي "نبل" و"الزهراء" بعشرات الصواريخ وقذائف (مدفع جهنم)، اثناء ادائهم صلاة عيد الفطر المبارك، ما أدى الى وقوع جرحى بين المصلين وخسائر مادية كبيرة في المسجد.

- 22/7 تعرض مدينتي "نبل" و"الزهراء" الى قصف عشوائي استهدف منازل المدنيين براجمة صواريخ أطلقت عشرات الصواريخ، وخلفت دمار واسعا والكثير من المصابين.

- 22/7 قصف ارهابيو (جيش الفتح) التكفيري بلدتي "الفوعة" و"كفريا" الشيعيتين، في ريف إدلب بأكثر من (500) قذيفة مختلفة الاحجام والقدرة التفجيرية، وأسفر القصف العشوائي ضد المدنيين عن استشهاد وإصابة العشرات بينهم أطفال ونساء.

- 23/7 هجوم عنيف على قريتي "الفوعة" و"كفريا"، التي تضم قرابة (50) ألف مواطن شيعي، من محور مزارع "الصواغية" ومحور "دير الزغب" ومزارع "بروما" من قبل مسلحي التنظيمات التكفيرية، وللمرة الرابعة، ويتم استهداف القريتين بشتى أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

- 24/7 أطلق مسلحي التنظيمات الارهابية نحو (1200) قذيفة صاروخية استهدفت بلدتي "الفوعة" و"كفريا"، بريف إدلب، ما أدى الى استشهاد 5 مواطنين شيعة.

- 24/7 تم قصف مدينتي "نبل" و"الزهراء" بأكثر من (100) صاروخ من قبل الجماعات المسلحة التي تحاول اقتحام المدينتين، وتفرض حصارا قاسيا على سكانها منذ أكثر من سنتين، منعت خلالهما من إيصال الدواء والغذاء ومستلزمات الحياة الضرورية.

- 25/7 قصف مركز على مدينة "نبل" براجمه للصواريخ أطلقتها جماعات "النصرة" التكفيرية من قرية "ماير" القريبة من المدينة المستهدفة.

(السعودية)

- 29/6 نقطع رؤوس الشيعة ونمنعهم من زيارة مكة والمدينة: توعد مذيع قناة وصال الطائفية، الارهابي "خالد الغامدي" بمنع "الشيعة" من زيارة مكة المكرمة والمدينة وقطع رؤوسهم لو تمكن من فعل ذلك، وكان للغامدي عددا من المواقف "الإرهابية"، منها تأييده للعملية الانتحارية خلال اقتحام مستشفى "العرضي" باليمن في سبتمبر عام (2013) على يد تنظيم القاعدة ووصفها بالانتقامية من المستشفى وادارته.

- 13/7 فتحت قوات تابعة للنظام، النار على عدد من، المتطوعين الشيعة، كانوا ينظمون حركة السير عند مداخل بلدة الملاحة بمحافظة القطيف، بمناسبة مراسم عزاء استشهاد الامام علي بن ابي طالب (ع)، ما أدى الى استشهاد المواطن، حسين سلمان الصايغ (40 عاما)، متأثرا بإصابة مباشرة في الرأس، وذكر شاهد عيان، احتجزته سلطات النظام مع 3 شبان اخرين، ان مرتكب الجريمة صدم الشهيد بسيارة الامن قبل ان يطلق النار عليه.

- 14/7 ستين جلدة والسجن لمواطن شيعي اقام صلاة الجمعة بمنزله: صدر حكم بالسجن لمدة شهرين وبالجلد ستين جلدة بحق مواطن شيعي كان يقيم صلاة الجمعة في منزله، وأوضح "زهير بوصالح" (47 عاما)، أن عدم وجود مسجد شيعي في المنطقة التي يقطنها، "الخبر"، كان وراء تنظيمه لصلاة الجمعة في بيته، واكد "بوصالح"، أنه سبق أن سجن ثلاث مرات للسبب نفسه، على الرغم من أن أمير المنطقة سمح له بإقامة صلوات جماعية في منزله.

- 17/7 إلغاء زيارات سجناء "الحاير" بذويهم أيام العيد: قال الناشط "محمد النمر"، شقيق الشيخ المعتقل "نمر النمر"، أن السلطات "ألغت كل الزيارات المقررة للسجناء مع ذويهم في أيام العيد"، بعد تفجير الحاير، الذي استهدف نقطة تفتيش بالقرب من السجن، وأشار النمر إلى أن السلطات بررت إلغاء الزيارات "بوجود دواع أمنية".

- 20/7 سكان القطيف "خونة" ولا يمكن السكوت عنهم: قال امير من العائلة الحاكمة، "خالد آل سعود"، إن "سكان محافظة القطيف (والتي تسكنها غالبية شيعية) خونة للوطن ولا يمكن السكوت على احتفالهم بالعيد يوم السبت"، وكتب "آل سعود" تغريدة على وسم في موقع تويتر بعنوان "القطيف تخالف عيد الوطن"، وأحدثت التغريدة غضباً واسعاً، خصوصاً بين المواطنين الشيعة، وهو ما دفعه إلى مسحها بعد ساعات.

(العراق)

- 5/7 أفاد مصدر حكومي، أن 11 شخصاً سقطوا بين شهيد وجريح بتفجير سيارة مفخخة، كانت مركونة على جانب الطريق بمنطقة شهداء البياع، جنوبي العاصمة، مرجحاً ارتفاع حصيلة الضحايا بسبب شدة التفجير.

- 6/7 أكدت مصادر أمنية وطبية، استشهاد 15 شخصا، على الأقل، وإصابة العشرات بجروح مختلفة بهجمات ارهابية في مناطق متفرقة يسكنها الشيعة، في العاصمة بغداد وضواحيها، منها انفجار قنبلة بالقرب من مقهى في حي العبيدي، وأخرى في منطقة جسر ديالى، وثالثة في محطة للحافلات في الضواحي الشمالية الشرقية للعاصمة، وتفجير آخر بالقرب من محطة للحافلات في حي الشعلة.

- 9/7 أفاد مصدر مطلع، بأن شاحنة مفخخة كانت مركونة بالقرب من سوق للخضار بالقرب من منطقة "عكير" بمحافظة بابل، انفجرت، ما أسفر عن جرح 3 أشخاص، وفي محافظة واسط، انفجرت عبوة ناسفة كانت موضوعة على جانب الطريق في منطقة الشجرية بقضاء الصويرة شمال المحافظة.

- 12/7 أفاد مصدر أمني، أن أربعة أشخاص استشهدوا وأصيب 21 آخرون، على الأقل، حصيلة تفجير سيارة مفخخة كان يقودها انتحاري في مدينة الكاظمية شمالي العاصمة، فضلا عن احتراق أكثر من 10 عجلات مدنية.

- 17/7 جريمة إبادة بحق المسلمين الشيعة: ارتفع عدد ضحايا التفجير الإرهابي لتنظيم "داعش" التكفيري، في سوق مزدحمة بخان بني سعد في محافظة ديالى، إلى أكثر من 120 شهيداً و140 جريحا، بينهم 14 طفلا و13 امرأة بحسب مصادر مطلعة في المحافظة المنكوبة، وأوضح المصدر، أن منفذ العملية قاد شاحنة تحمل ثلجا لإخفاء نحو طن من المواد المتفجرة، إلى داخل منطقة مزدحمة في السوق، اثناء تبضع أهالي المنطقة ليلة عيد الفطر المبارك، وسهل دخول الشاحنة المفخخة احد منتسبي الامن من المتواطئين مع التنظيم الإرهابي، ولا يزال الاهالي يبحثون عن عدد من ابناءهم المفقودين واجزاء من اجسادهم التي تقطعت لشدة الانفجار.

- 19/7 سقوط قذائف هاون على ناحية بني سعد وما جاورها: أكد مصدر أمني مطلع، قصف ناحية خان بني سعد ومحيطها، في محافظة ديالى بـ(15) قذيفة هاون، من دون التمكن من تحديد الخسائر البشرية والمادية، واتى هذا الهجوم بعد يومين من فاجعة شهدتها المدينة، راح ضحيتها أكثر من 300 شهيد وجريح من المواطنين الشيعة.

- 21/7 أفاد مصدر مطلع إن عبوة ناسفة انفجرت بالقرب من مرآب في منطقة المشتل، شرقي بغداد، ما أسفر عن استشهاد شخص، وإصابة خمسة آخرين بجروح متفاوتة.

- 22/7 أكد مصدر أمني، استشهاد 23 شخصاً وجرح 57 اخرين في سلسلة انفجارات في العاصمة بغداد وقعت بتوقيتات متقاربة، حيث انفجرت سيارة ملغومة كانت مركونة عند مدخل الشهداء في البياع جنوبا، فيما انفجرت سيارة ملغومة أخرى قرب جسر الشعب شمالا، وفجر انتحاريان يرتديان حزامين ناسفين، نفسيهما، في حي البنوك شرقي العاصمة، وتبنى تنظيم داعش التكفيري جميع هذه الاعتداءات الإرهابية.

- 25/7 افاد مصدر مطلع، أن عبوة ناسفة انفجرت قرب معرض لبيع السيارات في منطقة البياع، جنوبي غرب العاصمة بغداد، أسفرت عن استشهاد شخص واصابة ستة اخرين بجروح متفاوتة، فيما انفجرت عبوة ناسفة كانت مزروعة داخل عجلة باص في منطقة الشعب، شمالي بغداد، أدت الى استشهاد شخص واصابة خمسة اخرين بجروح مختلفة.

- 25/7 شهدت محافظة صلاح الدين، تفجير مزدوج استهدف مسبحاً في قضاء طوز خرماتو شرق تكريت، ما أسفر عن استشهاد 13 شخصاً واصابه أكثر من 50 آخرون، على الأقل، في حصيلة اوليه.

(عمان)

- 2/7 أكد شهود عيان اعتقال انتحاري سعودي الجنسية حاول تفجير نفسه مستهدفا مواطنين شيعة، في مأتم العجم (عمانيون من أصول فارسية)، في منطقة "الخوض"، وتمكنت قوات امنية من القاء القبض على الإرهابي الذي تصرف بطريقة مريبة اثارت انتباه رجال الشرطة، بعد ان ترجل من سيارته وبيده حقيبة، حيث كان متوجها نحو المأتم.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات