الثلاثاء 01 حزيران , 2016

اطلاق المرحلة الثانية من قانون الحماية الجديد

تطلق وزارة العمل والشؤون الاجتماعية الشهر الجاري، المسح الميداني للفقراء المشمولين بقانون الحماية الجديد ضمن الدفعة الثانية بحسب مستوى خط الفقر، في الوقت الذي انجزت فيه عمليات المسح الاستثنائي لاكثر من 500 اسرة فقيرة ومعدمة.

وقال المتحدث باسم وزارة العمل عمار منعم، اليوم الاربعاء، ان "الوزارة كانت قد فتحت في العاشر من شهر نيسان الماضي، باب التقديم الخاص بالشمول الجديد لمستفيدي شبكة الحماية الاجتماعية وفق قانونها الجديد ذي الرقم 11 لسنة 2014 الذي لا يعتمد الفئوية بل يتم بحسب مستوى خط الفقر".

واضاف، الوزارة اوقفت التقديم على الشمول الجديد، لوصول عدد المتقدمين الى مليون وتسعة الاف و139 اسما ضمن المرحلة الاولى من المشروع المتضمنة تسلم المعاملات وتدقيقها وتبويبها، واخيرا مقاطعتها في مركز تكنولوجيا المعلومات الخاص بالوزارة بغية التحقق من تطابق شروط التقديم الجديد مع تلك المعاملات ليتم بعدها ادخالها ضمن قاعدة البيانات الخاصة بالوزارة.

واوضح منعم ان الوزارة ستطلق خلال شهر حزيران الجاري المرحلة الثانية من المشروع التي تشمل المسح الميداني للفقراء من قبل الباحثين الاجتماعيين المعتمدين من قبل الوزارة، مشيرا الى، ان الوزارة شكلت فرقا ميدانية استثنائية مهمتها زيارة المناطق شديدة الفقر والمحرومة من خدمات الكهرباء والانترنت.

وتابع انه، تم توزيع عشرة فرق في العاصمة بغداد بين المناطق الفقيرة والنائية، التي انجزت حتى الان المسح الميداني لأكثر من 500 اسرة فقيرة ضمن مناطق "طارق والحميدية والعلاوي والشواكة والحسينية".

واشار الى وجود ايعازات بانجاز معاملات هذه المناطق بشكل استثنائي وخلال مدة لا تزيد عن الشهرين فقط، داعيا الوزارات ومنظمات المجتمع المدني المحلية والدولية، الى تقديم الدعم والاسناد للوزارة من اجل انجاز عملية البحث الاجتماعي بسبب قلة الموارد والامكانيات المتاحة لها، التي يقابلها حجم الخدمة اللازمة من اجل اتمام العملية بالسرعة الممكنة.

وطالب وزارة المالية بالاسراع في صرف المبالغ المخصصة للشبكة بشكل استثنائي من اجل توزيع المستحقات المالية بين المستفيدين على وفق الخريطة الجديدة الخاصة بالفقر.انتهى/س12

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات