الأثنين 31 آيار , 2016

أردوغان يحض ميركل على "التعقل" قبيل الاعتراف بـ"إبادة" الأرمن

قال الرئيس التركي إنه حض المستشارة انجيلا ميركل على "التعقل" وذلك قبل يومين من تصويت البرلمان الألماني على قرار يعترف فيه بتعرض الأرمن لإبادة، مشيرا إلى أن التصويت قد يؤدي إلى تدهور العلاقات التركية الألمانية.

وأجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الثلاثاء، اتصالا هاتفيا بالمستشارة الألمانية انجيلا ميركل حضها فيه على "التعقل"، وذلك قبل يومين من تصويت البرلمان الألماني على قرار يعترف فيه بتعرض الأرمن لإبادة إبان عهد السلطنة العثمانية.

وقال أردوغان للصحافيين في مدينة إزمير (غرب) قبل إن يغادر إلى إفريقيا إنه أعرب لميركل عن "قلقه" في حال تبني هذا القرار الذي يثير استياء أنقرة الشديد. وأضاف "في حال تم تبني هذا النص ووقعت ألمانيا في الفخ (...) فهذا الأمر قد يؤدي إلى تدهور كل علاقاتنا مع ألمانيا، حليفتنا في الحلف الأطلسي وحيث يعيش ثلاثة ملايين تركي".

وأوضح أنه "بالنسبة إلى تركيا فإن هذا النص لا ينطوي على أي طابع ملزم استنادا إلى القانون الدولي".

وتعتبر فرص تبني مسودة هذا القرار التي حملت عنوان "إحياء ذكرى إبادة الأرمن وأقليات مسيحية أخرى قبل 101 عام" كبيرة جدا، وطرحتها كتل الأكثرية البرلمانية أي محافظو تكتل الاتحاد المسيحي الديمقراطي والاتحاد الاجتماعي الديمقراطي والحزب الاشتراكي الديمقراطي إضافة الى حزب الخضر المعارض.

ويؤكد الأرمن أن 1,5 مليون أرمني قتلوا بشكل منهجي قبيل انهيار السلطنة العثمانية، فيما أقر عدد من المؤرخين في أكثر من عشرين دولة بينها فرنسا وإيطاليا وروسيا بوقوع إبادة.

من جهتها تقول تركيا إن هؤلاء سقطوا خلال حرب أهلية ترافقت مع مجاعة وأدت إلى مقتل ما بين 300 ألف و500 ألف أرمني فضلا عن عدد مماثل من الأتراك حين كانت القوات العثمانية وروسيا تتنازعان السيطرة على الأناضول.انمتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات

التعليقات
Bakri
Duschland
2016-6-1
يظنون انهم يستطيمون ان يثبتون انهم ابرياا من المجزره الارمنيه لكن مهمه حاولو وحاولو ستبقه جريمتهوم للازل وسوفه يحاسبون في الدنيا والاخره