الأحد 30 آيار , 2016

كوبيتش: السيستاني سيتدخل بقوة لاصلاح العملية السياسية

اكد ممثل الامين العام للامم المتحدة يان كوبيتش، الاثنين، ان المرجع الديني الاعلى السيد علي السيستاني يأسف لما آل اليه المشروع الاصلاحي في العراق، فيما اشار الى ان السيد السيستاني قلق من الوضع في العراق.

وقال كوبيتش في مؤتمر صحافي عقده اليوم، بالنجف عقب لقائه السيستاني، "تشرفت كثيرا بلقاء سماحة السيد علي السيستاني، وانه لشرف لي شخصيا ولنا في الأمم المتحدة"، مبينا "انني أوجزت لسماحة السيد نشاطات الأمم المتحدة ومساعدتها للعراق في حل الأزمة السياسية والوضع الانساني والاحتياجات التنموية ودعم الاصلاح بالاضافة الى دعم النشاطات التي تركز على محاربة داعش".

واضاف كوبيتش ان "سماحة السيد يأسف لما آل اليه المشروع الاصلاحي في البلاد، والذي كان يأمل ان يحسن الوضع في العراق وان تقوم القوى السياسية بنبذ الفرقة والتشرذم والعمل على تلبية احتياجات الناس"، مشيرا الى ان "سماحة السيد والمرجعيات الدينية تراقب الوضع العراقي باهتمام، ويأسفون لما وصل اليه الوضع في العراق وانهم يتدخلون الى وجدت ضرورة لذلك".

وتابع "اننا جميعا ندعم تقدم القوات العراقية والشعب العراقي في محاربة داعش"، مشيرا الى ان "المرجع السيستاني يدعم بقوة القوت العراقية والقوات المقاتلة التي تحارب داعش في هذا الاتجاه، ويؤكد ان محاربة داعش يجب ان توحد القوى العراقية".

وبين كوبيتش ان "السيستاني يؤكد على الاهتمام بالمدنيين، بالاضافة الى دعوته الى الاهتمام بالنازحين، حيث طلب من السلطات العراقية والمجتمع الدولي تقديم الدعم لهم"، لافتا الى "انني ابلغته الحاجة الى تقديم الدعم سواء من الحكومة العراقية او الامم المتحدة لتقديم الدعم للنازحين".

يذكر ان ممثل الامين العام للامم المتحدة يان كوبيتش وصل في وقت سابق من اليوم الاثنين (30 ايار 2016)، الى محافظة النجف وتوجه فور وصولة الى المرجع الديني الاعلى السيد علي السيستاني.انتهى/س23

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات