السبت 29 آيار , 2016

36 شهيداً وجريحاً في حصيلة اولية لتفجير المقدادية الانتحاري

قال الناطق باسم الداخلية العميد سعد معن، اليوم الاحد، بان الحصيلة الاولية للتفجير الانتحاري بحزام ناسف الذي استهدف "كازينو" وسط قضاء المقدادية، شمال شرق بعقوبة، بلغت 36 شهيداً وجريحاً.

وقال معن في حديث صحفي، إن "التفجير الانتحاري بحزام ناسف الذي استهدف كازينو في منطقة حي المعلمين وسط قضاء المقدادية، شمال شرق بعقوبة، مساء اليوم، اسفر عن استشهاد ستة اشخاص واصابة 30 اخرين، في حصيلة اولية"، مرجحاص ارتفاع الحصيلة لشدة الانفجار".

واضاف، ان "الجرحى مازالوا يتلقون العلاج في مستتشفيات محافظة ديالى".

وكان مصدر في صحة ديالى، افاد، اليوم الاحد، (2016،5،29) بان تفجيراً انتحارياً بحزام ناسف استهدف كازينو في حي المعلمين وسط قضاء المقدادية، ما اسفر عن سقوط عدد من الشهداء والجرحى.

علما ان الانتحاري تم تعميم صورته قبل يومين على القوات الامنية والسيطرات بعد تبليغ والدته عنه بانه ترك البيت وقد يفجر نفسه على المواطنين، اليوم تم كشفه من قبل قوات الشرطة ومنعه من دخول كافتيريا حاول تفجير نفسه فيها وهرب منهم وتم مطاردته في المنطقة والرمي عليه وفجر نفسه في منطقة حي المعلمين بعد ان تمت مطاردته من قبل احد عناصر الشرطة وأصابته قبل ان يفجر نفسه.

يذكر أن محافظة ديالى، مركزها مدينة بعقوبة، شهدت سيطرة تنظيم (داعش) والمجاميع المسلحة المتحالفة معه، كجيش النقشبندية، على بعض مناطقها، بعد سيطرته على مدينتي الموصل وتكريت، في العاشر من حزيران 2014، لكن القوات الأمنية والحشد الشعبي تمكنوا من تحرير تلك المناطق.انتهى/س14

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات