السبت 29 آيار , 2016

اللجنة الأمنية في بغداد تنفي مقتل انتحاري الكاظمية وتؤكد استشهاد الشرطة

نفت اللجنة الامنية في مجلس محافظة بغداد، اليوم الاحد، مقتل الانتحاري الذي اعتقل في مدخل مدينة الكاظمية قبل 4 ايام ، وفيما اكدت استمرار التحقيقات معه من قبل الاجهزة الامنية، اوضحت بأن معلومات التحقيق سرية ولم يكشف منها شيء.

وقال عضو اللجنة سعد المطلبي في تصريح صحفي ان "الارهابي الانتحاري الذي اعتقل في مدخل مدينة الكاظمية قبل 4 ايام لا يزال على قيد الحياة ولم يقتل"، مبيناً بأن "الاجهزة الامنية لم تصطحبه معها اثناء توجهها الى المنزل المفخخ الذي انفجر على افرادها".

واوضح المطلبي ان "التحقيقات مستمرة مع الانتحاري من قبل الاجهزة الامنية"، مشيراً الى ان "معلومات التحقيق سرية ولم يكشف منها شيء".

يذكر ان بعض وسائل الاعلام تحدثت عن مقتل الانتحاري الذي اعتقل في مدخل مدينة الكاظمية خلال انفجار منزل مفخخ على قوات الامنية كانت تصطحبه معها قبل ايام .

وأعلنت قيادة الشرطة الاتحادية، الأربعاء (25 مايو 2016)، اعتقال انتحاري في مدخل الكاظمية شمالي بغداد. انتهى/خ1.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات