الأثنين 24 آيار , 2016

قطع خطوط الإمداد لداعش استعدادا لاقتحام مركز المدينة

أعلن قائد عمليات تحرير الفلوجة الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي، اليوم الثلاثاء، عن عزل الفلوجة من كافة محاورها وقطع خطوط إمدادات داعش الإرهابي من المناطق الصحراوية والمفتوحة استعدادا لاقتحام مركزها وتطهيره من فلول التنظيم.

وقال الساعدي، في بيان، ان" القوات العراقية بكافة صنوفها أكملت الطوق الأمني على محاور الفلوجة وعزلها بالكامل وقطع خطوط الإمدادات التي كان التنظيم الإرهابي يستخدمها من المناطق الصحراوية والمفتوحة، مضيفا ان" معارك تطهير الكرمة انتهت وما ينفذ حالياً هي عمليات تفتيش ومعالجة لجيوب داعش داخل القرى الزراعية من الجهة الشرقية للفلوجة اما الجانب الجنوبي للمدينة في منطقة النعيمية وهياكل الجامعة فالتقدم جيد في إدامة زخم المعركة".

ولفت الساعدي إلى أن" ساعات قليلة تفصل عن اقتحام مركز الفلوجة من جميع المحاور وخصوصا الجانب الشمالي في ناحية الصقلاوية مع شن عمليات نوعية بمحور ناحية العامرية جنوبي الفلوجة".

وأعلنت قيادة العمليات المشتركة عن بدء الصفحة الثانية من عملية تحرير الفلوجة، بعد ان حققت الصفحة الأولى أهدافها التي تم وضعها ضمن معركة كسر الإرهاب، فيما أوضحت أن قوات التحالف الدولي شاركت بهذه العملية ووجهت ضربات جوية لداعش في الفلوجة.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي أعلن، الاثنين، عن بدء عملية تحرير مدينة الفلوجة التابعة ل‍محافظة الأنبار من سيطرة تنظيم داعش الارهابي، مؤكدا أن المدينة ستعود إلى أهالها ويرتفع العلم العراقي فوقها.انتهى/س20

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات