الأحد 23 آيار , 2016

الفلوجة الآن... العبادي يصل غرفة العمليات وانكسار في صفوف الارهابيين

أعلنت هيئة الحشد الشعبي، اليوم الاثنين، عن وصول القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي الى مقر عمليات تحرير الفلوجة.

وقال اعلام الحشد الشعبي، في بيان مقتضب، ان "رئيس الوزراء حيدر العبادي وصل الى مقر عمليات تحرير الفلوجة، للاطلاع على سير العمليات العسكرية الجارية لتحرير الفلوجة".

بدوره اعلن قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت، اليوم الاثنين، عن تمكن القوات الامنية اليوم من تحرير منطقة الشهابي ومعمل الشتايكر والليفية ومخازن الكرمه ومعمل الاسمنت قرية البوعودة وجميلة ومعمل الزيوت الشامبو و البوحديد الناصر جنوب الكرمة في قضاء الفلوجة.

وقال الفريق جودت في بيان صحفي، ان "القوات الامنية تمكنت اليوم من تحرير منطقة الشهابي ومعمل الشتايكر والليفية ومخازن الكرمه ومعمل الاسمنت قرية البوعودة وجميله ومعمل الزيوت الشامبو والبوحديد الناصر جنوب الكرمة في الانبار".

من جهته قال قائممقام الكرمة احمد الدليمي، إن "القوات الامنية تمكنت، اليوم، من تحرير منطقة الدواية شمال قضاء الكرمة من سيطرة تنظيم داعش. واضاف الدليمي، ان "غالبية عناصر التنظيم هربوا قبل وصول القوات الامنية الى المنطقة، فيما قتل الاخرون خلال المواجهات مع القوات الامنية".

من جانب اخر أكد بركات العفيان عضو اللجنة الأمنية في مجلس الأنبار، اليوم الاثنين، عن مقتل العشرات من عناصر داعش فيأول يوم من معركة تحرير الفلوجة.

فيما بارك رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، اليوم الاثنين، انطلاق عملية تحرير مدينة الفلوجة, مؤكدا انها ستكون المسمار الأخير لنعش الإرهاب في محافظة الأنبار.

وذكر بيان لمكتبه الاعلامي تلقت ان "الجبوري استقبل في مكتبه قائد عمليات تحرير الفلوجة الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي وجدد رئيس مجلس النواب خلال اللقاء دعم ومساندة المجلس لأبناء قواتنا الأمنية والعسكرية في معركتهم الكبرى ضد قوى الإرهاب والتطرف، داعياً في الوقت ذاته الى تجنيب المدنيين اضرار المعركة والعمل العاجل على توفير معابر آمنة لخروجهم".

واضاف "لقد برهنت قواتنا الأمنية على دقتها واحترافيتها في معركة تحرير قضاء الرطبة بعد ان حيدت المدنيين وأبعدت عنهم نيران المعركة وهو ما نتمنى ان نراه حاضراً في معركة تحرير الفلوجة".

كما شدد على ضرورة الاستفادة من النقمة الواسعة بين اهالي الفلوجة جراء الممارسات الارهابية والتعسفية لتنظيم داعش الارهابي طيلة فترة احتلاله للمدينة، لافتا الى ان ذلك سيكون عاملاً هاما في الاسراع بتحقيق النصر وحسم المعركة.

في سياق متصل أعلنت قيادة عمليات بغداد، اليوم الاثنين، عن مقتل والي الفلوجة المدعو "حجي حمزة" وعدد من مساعديه.

وقالت القيادة في بيان صحفي إن "القوات تمكنت خلال معركة "كسر الإرهاب" لتطهير الفلوجة من قتل الإرهابي المدعو (حجي حمزة) ما يسمى بوالي الفلوجة وعدد من مساعديه، وجرح آخرين".

وأضاف البيان، أن "القوات استطاعت كذلك من قتل الإرهابي المدعو (أبو عامر الأنصاري)، وجرح مساعديه، في منطقة البو شجل غربي".

وفي نفس الصعيد تمكن مقاتلو كتائب حزب الله من قتل واصابة عشرات العناصر من جماعة داعش الوهابية في مدينة الفلوجة.

مصادر في الكتائب قالت ان "قوة تابعة للكتائب وبناء على معلومات دقيقة تمكنت من قتل واصابة عشرات العناصر من داعش بينهم قيادات بارزة خلال استهداف مواقع مهمة للجماعة الوهابية في الفلوجة".

مشيرة الى ان "من بين القتلى المسلحين كل من القيادي المدعو ابوعلي جرف وابو جميل وابو رحاب لافتة الى ان القيادي المدعو ابو رزاق الانباري كان من بين المصابين".

وأعلن رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، مساء امس الاثنين 22 ايار 2016، بدء عملية تحرير مدينة الفلوجة التابعة لمحافظة الأنبار من تنظيم "داعش"، مؤكدا أن المدينة ستعود الى أهاليها ويرتفع العلم العراقي فوقها.

يذكر ان مدينة الفلوجة سيطر عليها تنظيم داعش منذ نهاية عام 2013، بعد انسحاب القوات الأمنية منها، فيما فرض التنظيم الإرهابي الإقامة الجبرية على أهالي المدينة ومنع خروجهم منها واستخدمهم كدروع بشرية. انتهى/خ2.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات