السبت 22 آيار , 2016

بالصور: مقاتلو منظمة بدر ينقذون مدينة الصدر من مجزرة كبيرة

افاد مصدر خاص بوكالة النبأ في مدينة طوزخورماتو شرقي محافظة صلاح الدين بالسيطرة على شاحنة مفخخة بكميات كبيرة من المتفجرات كانت متوجهة الى مدينة الصدر.

وقال المصدر في اتصال مع وكالة النبأ الخبرية انه "بعد ورود معلومات استخبارية بوجود سيارة مفخخة متوجهة إلى العاصمة بغداد قادمة من سامراء صباح اليوم الاحد، قام مقاتلوا بدر الجناح العسكري/ فوج طوز خورماتو مع رجال مديرية الاستخبارات العسكرية/ الشعبة الخامسة وضابط أمن الفرقة الخامسة بنصب كمين للسيارة المفخخة في سيطرة الشهيد المجاهد النقيب أرجان جلبي محمد في مفرق سليمان بيك بعد وصول السيارة إلى مسافة أقل من 50 م من السيطرة نزل الانتحاري من السيارة وتركها محاولاً الهرب ولكن المقاتلين كانوا له بالمرصاد وتم قتله في الحال".

واضاف "بعد القبض على السيارة كانت محمولة ب:

1. 500 كغم من الصچمات التي توضع على المفخخات.

2. خمسين صاروخاً انفلاقياً.

3 . 200 كغم من المواد المتفجرة (السيفور)".

واشار المصدر الى انه "أثناء تفكيكها من قبل أبطال الهندسة التابع لفوجنا وهندسة استخبارات العسكرية_ الشعبة الخامسة انفجرت السيارة والحمد لله لا يوجد شهداء سوى جريحين وهم كل من بطل الهندسة أرجان علي عرب  _فوج طوزخورماتو والبطل منذر محمد رضا هندسة الاستخبارات العسكرية _ الشعبة الخامسة".

مؤكدا انه "حسب المعلومات الاستخبارية أن هذه السيارة كانت متوجهة إلى منطقة حي جميلة في العاصمة بغداد"، لافتا الى ان "المجرم الأنتحاري توهم في الطريق وتوجهت الى مدينة طوزخورماتو بدلاً من الذهاب الى بغداد". انتهى/خ11.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات