الجمعة 21 آيار , 2016

التيار الصدري: التظاهرات كانت سلمية ولامندسين فيها والحكومة تحولت الى قمعية

اكد الناطق الرسمي باسم كتلة الاحرار النائب حسين العوادي، ان تظاهرات امس كانت سلمية ولا مندسين فيها، واصفا الحكومة بأنها تحولت من ديمقراطية الى قمعية ووحشية.

وقال العوادي في تصريح لـوكالة النبأ (الاخبار)، ان "ماجرى امس هي تظاهرات عفوية سلمية ضمت الكثير من ابناء العاصمة بغداد من مختلف المكونات ممن تضرروا من فشل الحكومة وما لحق بهم نتيجة للخروقات الامنية ومن فقدوهم فيها من اخوان وابناء واقرباء في مدينة الصدر والكاظمية وشارع الربيعي والشعب وباقي المناطق اضافة الى مواطنين يريدون تغيير الوجوه التي جثمت على صدورهم منذ سنين طوال دون ان تقدم لهم شئ". بحسب قوله.

واضاف ان "التظاهرات لم يكن فيها مندسين او مخربين، لكن هذه الحجج والاعذار تعودنا عليها كثيرا تبريرا لردود افعالهم لتشويه تلك التظاهرات السلمية والبيضاء، والجميع يعرف اصحاب الاقنعة السوداء الذين ضربوا المتظاهرين السلميين واسالوا الدماء رغم ان الجميع شاهدهم للمتظاهرين عزل ولايحملون شئ الا العلم العراقي وحتى هتافاتهم كانت سلمية وكان الرد عليهم من الخونة برصاص حي وشهداء ومئات الجرحى وحتى الصحفيين لم يسلموا من هذه الوحشية".

واوضح العوادي ان "الحكومة تحولت من ديمقراطية الى قمعية وعادت بنا الى سيناريوهات حكومات سابقة قتلت المتظاهرين بنفس الاسلوب والوحشية".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات