الخميس 20 آيار , 2016

نائب كردي: العراق وصل لمفترق طرق... اما الاستمرار في العملية السياسية اوالتحول للغة الصراعات

اكد النائب عن التحالف الكردستاني عبد الباري زيباري، ان العراق وصل الى مفترق طريقين اما الاستمرار في العملية السياسية او التحول للغة الصراعات، داعيا القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي الى اتخاذ اجراءات جريئة لمنع تكرار تلك الخروقات التي مست الهرم الاعلى في الدولة العراقية.

وقال زيباري في تصريح لـ وكالة النبأ/(الاخبار)، ان "الوضع اليوم في العراق وصل الى مفترق طريقين اما الاستمرار في العملية السياسية او اعلان الانتهاء منها والتحول الى لغة الصراعات، والطرف المعني بحسم هذا الامر هما الحكومة والتيار الصدري كونهما طرف الصراع في الشارع وهو مطالب المواطن قبل السياسيين".

واضاف  ان "الحكومة يجب ان يكون لديها موقف واضح واتخاذ قرارات جريئة والا فلامعنى لوجود مجلس النواب ولا الحكومة او مؤسساتها ولا حتى لوجود قضاء والاجهزة الامنية في البلد وعلى الجميع تقديم استقالاتهم اذا لم يستطيعوا ان يضعوا حدا لهذه التجاوزات".

واوضح ان "القائد العام للقوات المسلحة هو المسؤول عن الاجهزة الامنية المعنية بحماية العاصمة ومؤسساتها ومن يخترق هذه السيادة فعليه اتخاذ القرارات القوية والمناسبة لمنع تكرارها".

وانتقد زيباري "ضعف الاجراءات الاستباقية للاجهزة الامنية التي لم تتعامل مع الحدث الا بعد حصوله في وقت كان المفترض ان تكون لديها معلومات كافية قبل حصوله بأيام وهذا يمثل تراخي كبير سيضعف ثقة المواطن فيها".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات