الثلاثاء 18 آيار , 2016

تحرير قضاء الرطبة بالكامل ورفع العلم العراقي على مبانيها

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي والحكومة المحلية في محافظة الانبار في وقت متأخر من يوم امس الثلاثاء عن تمكن القوات الأمنية العراقية ومقاتلي العشائر  من استعادة السيطرة بالكامل على قضاء الرطبة من تنظيم داعش ورفع العلم العراقي فوق أبنيتها.

وتقع الرطبة على مسافة 360 كيلومترا الى الغرب من مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار.

ووجّه الرئيس العراقي فؤاد معصوم "رسالة تهنئة" الى الشعب العراقي "بالانتصار البطولي الجديد لقواتنا المسلحة على فلول تنظيم داعش الارهابي بتحرير قضاء الرطبة".

واعرب الرئيس العراقي عن ثقته بان "هذا الانتصار اللامع يمثل خطوة حاسمة نحو الانتصار النهائي القريب على الارهاب وتحرير كافة الاراضي العراقية من دنسه"، على حد قول الرسالة.

ولم يتسن تأكيد خبر استعادة الرطبة بالكامل من مصادر مستقلة.

وكانت القوات العراقية دخلت بلدة الرطبة في وقت سابق من يوم الثلاثاء من جهة الجنوب وسيطرت على حي الانتصار فيها، حسبما نقلت وكالات الانباء عن الناطق العسكري صباح النعمان الذي اضاف "نتوقع ان نصل الى مركز الرطبة صباح الاربعاء."

وقالت قيادة العمليات المشتركة في بيان إن الدروع والمدفعية تشارك في العملية التي تتمتع باسناد جوي توفره القوة الجوية العراقية وطيران التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وقال الناطق إن القوات العراقية لم تواجه مقاومة تذكر لدى تقدمها واختراقها خطوط تنظيم داعش الدفاعية، لكنه اضاف انه يتوقع ان يكون مسلحو التنظيم قد استمكنوا في المباني وسيلجأون الى حرب شوارع.

يذكر ان الرطبة تعد "منطقة اسناد" استراتيجية بالنسبة للتنظيم المذكور، يستخدمها لاعداد القوات التي يرسلها الى جبهات القتال الى الشمال والشرق. انتهى/خ6.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات