الخميس 13 آيار , 2016

مجزرة في سوريا بحق مدنيين لدى اقتحام النصرة لقرية شيعية

قتل 19 مدنيا على الأقل لدى اقتحام جبهة النصرة، فرع تنظيم القاعدة في سوريا، وفصائل متحالفة معها قرية يسكنها علويون في ريف حماة بوسط سوريا، اليوم الجمعة. بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد أن جبهة النصرة سيطرت مع فصائل ارهابية أخرى امس الخميس، على قرية الزارة بريف حماة الجنوبي، مشيرا إلى مقتل 19 مدنيا بينهم ست نساء على أيدي المهاجمين، فيما لا يزال عشرات آخرون مفقودين.

وتحدث الإعلام الرسمي السوري عن "مجزرة". موضحا أن عمليات القتل تمت "خلال اقتحام منازل القرية".

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "إن 16 مقاتلا سقطوا خلال المعارك التي أدت إلى السيطرة على القرية، ثمانية منهم من فصائل موالية للنظام وثمانية من فصائل معارضة له". كما أشار إلى خطف العديد من المدنيين، بدون أن يورد المزيد من التوضيحات.

من جانب آخر، قُتل 16 ارهابيا على الاقل، بينهم قيادي رفيع في جبهة النصرة، في غارات جوية لم تعرف في الحال هوية الطائرات التي نفذتها واستهدفت مطارا عسكريا في شمال غرب سوريا تسيطر عليه الجبهة وفصائل متطرفة متحالفة معها، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان. انتهى/خ7.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات