الأربعاء 12 آيار , 2016

داعش يلجأ للجنس اللطيف لجمع المعلومات في ديالى

افاد مصدر امني في ديالى، الخميس، بأن تنظيم "داعش" لجأ الى "الجنس اللطيف" لجمع المعلومات داخل المحافظة، موضحا أن من انخرطن في هذا التشكيل الإرهابي هن أرامل القاعدة.

وقال المصدر في حديث صحفي، "لدينا معلومات مؤكدة جرى التوصل إليها مؤخرا بعد اقتحام وكر سري لداعش في بستان زراعي قرب قضاء المقدادية، (35 كم شمال شرق ب‍عقوبة)، بان التنظيم لجأ الى الجنس اللطيف لدعم منظومة جمع المعلومات في بعض مناطق ديالى".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "أغلب من انخرطن بدعم داعش هن أرامل قتلى تنظيم القاعدة باعتبار أن بعضهن يؤمن بفكره وجرى إعادة تجنيدهن"، لافتا الى "تشكيل فريق متخصص من اجل تتبع أنشطة تلك النساء كونهن يمثلن خطراً على الأمن العام".

يذكر أن تنظيم "داعش" ما يزال يشكل خطرا على المشهد الأمني من خلال الخلايا النائمة التي يبرز نشاطها في مناطق متفرقة وهي مسؤولة عن اغلب الهجمات التي ضربت ديالى في الأشهر الماضية.انتهى/س10

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات