الثلاثاء 11 آيار , 2016

القوات الامنية تغلق اغلب مناطق الكرخ وانباء عن وجود مفخخات اخرى في العاصمة

اغلقت القوات الامنية، اليوم الاربعاء، اغلب مناطق جانب الكرخ في العاصمة، تحسبا لأي طارئ امني قد يحدث، بعد ورود معلومات استخبارية تفيد بوجود سيارات مفخخة اخرى في شوارع العاصمة.

وقال مصدر امني، إن "القوات الامنية اقدمت على اغلاق اغلب المناطق الواقعة في جانب الكرخ ببغداد، تحسبا لاي طارئ قد يحدث، بعد موجة التفجيرات التي شهدتها العاصمة منذ صباح اليوم".

واضاف المصدر، أن "معلومات استخبارية وردت إلى الاجهزة الامنية، تفيد بوجود سيارات مفخخة اخرى لازالت في شوارع العاصمة".

وذكر مصدر امني، في وقت سابق، ان تفجيرا بسيارة مفخخة يقودها انتحاري، في مدخل ساحة "جدة" بمنطقة الكاظمية، شمال غربي بغداد، اوقع 25 شخصا بين قتيل وجريح.

وأفاد ايضا، بأن عدد من المدنيين والقوات الامنية تجاوز الـ30، وقعوا ضحايا تفجير انتحاري بسيارة مفخخة عصر اليوم، في مدخل شارع الربيع بمنطقة حي العدل غربي العاصمة بغداد.

وكان مصدر امني، قد أفاد صباح اليوم، بوقوع تفجير بسيارة مفخخة كانت مركونة في سوق عريبة ضمن مدينة الصدر، شرقي بغداد، اوقعت اكثر من 28 قتيلا، و63 جريحا.

وتسجل العاصمة بغداد، خروقات امنية متكررة متمثلة بعمليات خطف وتسليب وسرقة واغتيالات، اضافة إلى تفجيرات باحزمة وعبوات ناسفة وسيارات مفخخة، تستهدف المدنيين والقوات الامنية على حد سواء، عادة ما تسفر عن وقوع العشرات من الضحايا بين قتيل وجريح.انتهى/س15

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات