الثلاثاء 11 آيار , 2016

محكمة تحقيق الأعظمية تصدق اعترافات متهم بسرقة رواتب موظفي أحد المستشفيات في بغداد

أعلنت محكمة تحقيق الأعظمية عن تصديقها اعترافات متهم بسرقة رواتب موظفي أحد المستشفيات في بغداد، مؤكدة اتخاذها بحقه جميع الإجراءات القانونية ومن بينها كشف الدلالة تمهيداً لإحالته على المحكمة المختصة.

وقال القاضي الاول في المحكمة مصطفى سامي إنه "تم إلقاء القبض على متهم اعترف بمشاركته مع متهمين آخرين مازالوا هاربين في جريمة سرقة رواتب مستشفى العلوم العصبية في بغداد نهاية نيسان الماضي".

وأضاف سامي في حديث اورده (المركز الإعلامي للسلطة القضائية-JAMC)، إن "قيمة المبالغ المسروقة وصلت إلى 300 مليون دينار"، لافتا إلى أن "المتهم اعترف باشتراكه في تنفيذ العملية على خط محمد القاسم السريع وأمام وزارة المالية".

وأشار إلى أن "العملية جرت من خلال تتبع العجلة التي كانت تحمل الرواتب من مصرف الرافدين في منطقة باب المعظم حتى وصولها إلى محل الحادث والهجوم عليها".

وفيما بيّن سامي أن "إلقاء القبض على المتهم تم بناء على معلومات استخبارية بين مكتب مكافحة اجرام الاعظمية ومكاتب اخرى"، لفت إلى أن "المحكمة صدقت اعترافات المتهم واتخذت جميع الإجراءات القانونية، من بينها كشف الدلالة، تمهيداً لإحالته على المحكمة المختصة". انتهى/ خ9.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات