الأثنين 10 آيار , 2016

عشائر كركوك تؤكد دعمها للقوات الامنية في مواجهتها ارهاب داعش

أكدت مجموعة من العشائر تمثل قوميات متعددة في محافظة كركوك، الثلاثاء، عبر تجمع لها دعمها للقوات الأمنية في حربها ضد تنظيم "داعش"، فيما طالبت الحكومة العراقية بإجراء إصلاحات "تعزز هيبة الدولة".

وقال شيخ عشيرة عموم المساره بكركوك أركان حمد المساري في بيان تلقت وكالة النبأ/(الاخبار) نسخة منه، إن مضيفه ضم، اليوم، "تجمعا لعشائر كركوك العربية والكردية والتركمانية"، مشيرا الى أن "التجمع شارك فيه وزير التعليم العالي الاسبق عبد ذياب العجيلي وعدد من قادة الاجهزة الامنية ومكتب عشائر كركوك التابع ل‍وزارة الداخلية".

وأضاف المساري أن "عشائر كركوك اكدت دعمها لجهود القوات الامنية في مواجهتها ارهاب داعش وثمنت الانتصارات التي تحققها قوات البيشمركة والحشد الشعبي في العمليات الاخيرة بتحرير بشير وانتصارات القوات العراقية في عموم الجبهات".

وتابع المساري أن "العشائر الكركوكية دعت الحكومة الى تطبيق الاصلاحات التي تعزز هيبة الدولة وتعيدها لمسارها الصحيح النابع من تاريخ العراق واصالته"، لافتا الى أن "العشائر جددت رفضها لأي مشروع يسعى لتفتيت العراق وتمزيق وحدته".

وأشار الى أن "العشائر المجتمعة ثمنت مواقف ادارة كركوك ومواطنيها في احتضانهم اكثر من 650 الف نازح من محافظات احتلت من قبل داعش، وطالبت بضمان العودة الامنة والمستقره للنازحين لمناطقهم المحررة".

يذكر أن بعض المناطق الجنوبية والغربية في محافظة كركوك ما زالت تخضع لسيطرة تنظيم "داعش"، فيما تحتضن المحافظة أكثر من 113 ألف أسرة نازحة.انتهى/س5

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات