السبت 08 آيار , 2016

زواج كربلائي مهره المقدم نسخة من القران والمؤخر حج بيت الله الحرام

اجرى السيد مهدي والسيد حيدر البلوشي عقد القران لاحد شباب كربلاء يوم المبعث الشريف وكان من ضمن الحضور جمعا غفيرا من وجهاء كربلاء المقدسة

والملفت للنظر ان المهر كان المقدم نسخة من كتاب القران الكريم وزيارة الامامين الحسين والعباس "عليهم السلام"، والمؤخر حج بيت الله الحرام.

من جانبه اكد السيد مهدي على الزوجين ضرورة "امتلاك مفاتيح السعادة الزوجية وهي وصيتان من وصايا رسول الله (صلى الله عليه واله) وقد عبر بعض العلماء عنهما بسر السعادة الزوجية وهما:

اولا: الايمان فمع الايمان لا يظلم الرجل زوجته ولا يقصر في اداء حقوقها وكذلك الزوجة لا تظلم زوجها ولا تقصر في اداء حقوقه وبذلك تسعد الحياة الزوجية.

ثانيا :حسن الاخلاق فعلى الزوجين التعامل مع الاخر بمنتهى الاخلاق والتواضع وسعة الصدر ولا تفارق الابتسامة وجهيهما مهما كانت الظروف والمشاكل وعليهما بذل الاحترام للآخر و التكلم بأدب ومراعاة المشاعر بينهما".

كما اكد على الحضور ضرورة "تثقيف العوائل علی الزواج البسيط وتقليل المهور وكثرة الانجاب التي هي رغبة الاسلام".

وبارك السيد مهدي للعائلتين هذا الزواج وذكر المؤمنين بالبساطة في المهر حيث كان ذلك من الامور التي اكد عليها الاسلام، مذكرا بحديث الرسول (صلى الله عليه واله): خير نساء امتي اقلهن مهرا.

يذكر ان الامام الشيرازي الراحل يؤكد دائما على قلة المهر مما تربى على سيرته ومنهجه الكثير من العوائل وخاصة الكربلائيين كما ان المرجع الديني السيد صادق الشيرازي يواصل هذا المنهج النبوي الشريف قولا وعملا. انتهى/خ15.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات