الجمعة 07 آيار , 2016

روسيا تعلن تمديد الهدنة في حلب واللاذقية وواشنطن ترحب

مُددت الهدنة في مدينة حلب السورية لثلاثة أيام أخرى، طبقا لما أعلنته وزارة الدفاع الروسية.

وجاء الإعلان قبيل انتهاء الهدنة صباح السبت، وذلك من أجل "منع تفاقم الوضع"، بحسب الوزارة.

وساعدت الهدنة على سريان حالة من الهدوء النسبي في المدينة التي شهدت معارك شرسة بين القوات الحكومية ومسلحي المعارضة.

وأعربت الولايات المتحدة عن ترحيبها بتمديد الهدنة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية جون كيري: "نرحب بهذا التمديد، لكن هدفنا الوصول إلى مرحلة لا نعد فيها الساعات (تحسبا لانتهاء الهدنة) ويُحترم فيها وقف الأعمال العدائية في كافة أرجاء سوريا"، وفقا لما نقلته وكالة فرانس برس.

ولا يزال القتال مستمرا جنوب المدينة، حيث يقاتل الجيش السوري مجموعات مسلحة متطرفة من بينها تنظيم جبهة النصرة.

وكانت مدينة حلب، شمال غربي سوريا، مركزا ماليا وصناعيا قبل إندلاع الحرب منذ حوالي 5 أعوام.

ومددت الهدنة أيضا في المناطق الشمالية من محافظة اللاذقية.

وقتل حوالي 300 مدني خلال اشتباكات مكثفة طوال الأسبوعين الماضيين في مدينة حلب، قبل أن يتوقف القتال في إطار الهدنة.

ونقلت وكالة الأنباء السورية "سانا" الرسمية عن وزارة الدفاع الروسية إعلانها تمديد ما يوصف بـ "نظام التهدئة" في حلب وشمال محافظة اللاذقية لمدة 72 ساعة بداية من الساعة الواحدة صباح يوم السبت بالتوقيت المحلي.

وكان قد بدأ سريان هدنة هشة في حلب خلال الساعات الأولى صباح الأربعاء.

وبدأ سريان الهدنة في شمال محافظة اللاذقية في 29 أبريل/ نيسان الماضي بعد انهيار اتفاق هدنة أوسع في غرب سوريا توسطت فيه واشنطن وموسكو.

وجاءت الهدنة في حلب ضمن جهود دولية لاستعادة وتثبيت وقف شامل لإطلاق النار، كان قد اتفق عليه في شهر فبراير/شباط الماضي. انتهى/خ4.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات