الأربعاء 16 تموز , 2015

إحياء الذكرى السنوية للإمام الشيرازي الراحل في دمشق بمدينة السيدة زينب (ع) + صور

احيا مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى، السيد "صادق الحسيني الشيرازي"، (دام ظله)، الاثنين، الذكرى السنوية الرابعة عشر لرحيل الإمام المجدّد آية الله العظمى، السيد "محمد الحسيني الشيرازي"، (أعلى الله درجاته)، في العاصمة السورية "دمشق"، بمدينة السيدة "زينب" (ع).

وحضر جمع غفير من العلماء وأصحاب الفضيلة والخطباء وطلبة العلم والمؤمنين، للمشاركة في الحفل التأبيني المقام في الخامس والعشرين من شهر رمضان المبارك 1436هـ.

واستهل المجلس بتلاوة قرآنية معطّرة بصوت المقرئ الشيخ "عباس النوري"، بعدها اعتلى المنبر الخطيب الحسيني الشيخ "مصطفى النصراوي"، متحدثا عن جوانب من حياة صاحب الذكرى. وأوضح الشيخ النصراوي: "أن السيد الفقيد قدّس سرّه اتّصف بالغزارة في العطاء، وبذل جهوداً عظيمة في تأسيس المراكز والمؤسسات الدينية والثقافية في العديد من دول العالم".

في سياق متصل، اقيم حفل تأبيني اخر، في حسينية الحوزة العلمية الزينبية النسائية في مدينة السيدة زينب (ع)، وتخلل الحفل عدد من الفقرات المتعلقة بالمناسبة الأليمة، وختمت بمجلس عزاء.

جدير ذكره، أن صاحب الذكرى، الإمام السيد محمد بن المهدي الحسيني الشيرازي أعلى الله درجاته قد وافاه الأجل المحتوم، في يوم الاثنين، الثاني من شوال/ 1422هـ، ورحل صابراً محتسباً وشاهداً سعيداً، فيما يلف جسده المثخن بجراحات وآلام، عبق الشوق لكربلاء، وقد أوصى أن يكون مستقرة بجوار جدّه سيّد الشهداء سلام الله عليه.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات