الثلاثاء 04 آيار , 2016

نائب يرفض تلويح العبادي والجبوري بمقاضاة وملاحقة المتظاهرين الذين اقتحموا البرلمان

أبدى عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية هوشيار عبدالله رفضه الشديد لتلويح رئيس الوزراء حيدر العبادي ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري بمقاضاة وملاحقة المتظاهرين الذين اقتحموا مجلس النواب.

وقال في بيان لمكتبه الإعلامي تلقت وكالة النبأ/(الاخبار) نسخة منه اليوم الاربعاء انه "لا احد ينكر أن هناك انتماءات سياسية لدى العديد من المتظاهرين الذين اقتحموا مجلس النواب، ولكن في النهاية هم مواطنو هذا البلد، والمسؤولية الكبرى تقع على عاتق العبادي والجبوري وليس على عاتق المتظاهرين".

وأضاف "من المعيب أن يتهرب العبادي والجبوري من المسؤولية ليلقوا بها على عاتق الجماهير الغاضبة والمطالبة بالإصلاح، إذ كنا نأمل بأن تكون لديهما الشجاعة الكافية لتحمل المسؤولية وليس إلقائها على عاتق الناس البسطاء والتحسّر على أثاث وأشياء مادية رخيصة لايمكن مقارنتها بأرواح الناس وكرامتهم وحرمة مجلس النواب وهيبة الدولة".

وتابع "وبقدر ما يتعلق الأمر بي شخصياً تعرضتُ وأفراد حمايتي لاعتداء من قبل المتظاهرين لكننا لا نسعى الى مقاضاة أحد، بل سنقاضي العبادي والجبوري ونلاحقهما قضائيا وبرلمانيا وبكافة الطرق القانونية والدستورية". انتهى/ Kh6.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات