الأثنين 03 آيار , 2016

ايران تهاجم السعودية وتتهمها بالبعد عن القرآن و "التحريف"

رد أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران، اللواء محسن رضائي، على دعوة العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز ل‍طهران بالتوقف عن التدخل في شؤون دول المنطقة ودعم الميليشيات المسلحة، متهما الملك بأنه "بعيد كل البعد عن القرآن" وإن عليه قراءته لمعرفة أن "موقفه خاطئ".

وقال رضائي في تصريحات صحفية، "إنك بعيد كل البعد عن القرآن الكريم، ولا بأس أن تقرأ هذا الكتاب المقدس"، مضيفا، "يبدو أن الملك سلمان لم يطّلع على القرآن الكريم، ولا بأس أن يُكلف نفسه ويقرأ هذا الكتاب السماوي مرة أخرى، بدلا من طبعه على أعداد مليونية".بحسب وكالة "تسنيم" الإيرانية

وتابع اللواء الذي سبق له مهاجمة المملكة العربية السعودية عدة مرات في تصريحات تنتقد إعلان المملكة الاستعداد للتدخل بقوات برية في حرب تنظيم "داعش" بسوريا مع الولايات المتحدة ومشاركتها بـ"عاصفة الحزم" في اليمن، قائلا، "لو قرأت القرآن الكريم لتوصلت إلى نتيجة أنك مثال للآية الكريمة التي تقول (يُحرفون الكلم عن مواضعه)، أي أنك تعتبر الدفاع عن المظلوم تدخل ونصرة الظالم الجائر حقك القانوني".

ويأتي ذلك بعد أن دعا العاهل السعودي إيران إلى التوقف عن التدخل في الشؤون الداخلية لدول المنطقة ودعم الميليشيات والأحزاب المسلحة، في كلمة له خلال جلسة مباحثات رسمية مع رئيس تركمانستان.

يُشار إلى أن هذه التصريحات تأتي في وقت لم تهدأ فيه بعد الأزمة الناجمة عما تعرضت له ممثليات المملكة من حرق واقتحام في طهران ومشهد إثر احتجاجات الشعب الإيراني على إعدام الشيخ الشيعي، نمر النمر، بالإضافة إلى تخبط مواقف المسؤولين في طهران بشأن العلاقات مع السعودية بعد الأحداث.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات