الثلاثاء 15 تموز , 2015

السعودية: ستين جلدة وشهرين سجن لمواطن شيعي اقام صلاة الجمعة بمنزله

صدر حكما بالسجن لمدة شهرين وبالجلد ستين جلدة بحق سعودي شيعي كان يقيم صلاة الجمعة في منزله. وأوضح هذا المواطن، الذي أفاد وكالة الأنباء الفرنسية بالخبر، أن عدم وجود مسجد شيعي في المنطقة التي يقطنها كان وراء تنظيمه لصلاة الجمعة في بيته.

وأعلن زهير بوصالح أن حكما صدر بسجنه شهرين وبجلده ستين جلدة، لأنه كان يقيم صلاة جماعة في منزله أيام الجمعة.

وقال بوصالح (47 عاما) إنه كان يقيم صلاة الجمعة في منزله "لأنه لا يوجد مسجد شيعي في الخبر" بشرق السعودية.

وأوضح أنه تم الإفراج عنه بانتظار حكم الاستئناف بحقه في الثاني من آب/أغسطس.

وقال بوصالح، أنه سبق أن سجن ثلاث مرات للسبب نفسه، وهو يطالب بإقامة مسجد للشيعة في الخبر. وأضاف أن السلطات كانت تقول له في كل مرة "أن غالبية السكان في الخبر من السنة" لتبرير رفض طلبه.

إلا أنه أوضح أيضا أن أمير المنطقة سمح له بإقامة صلوات جماعية في منزله، وقد طلب لقاء مع هذا المسؤول لبحث المشكلة معه.

وكان تنظيم داعش أعلن مسؤوليته عن تفجيرين انتحاريين استهدفا مسجدين شيعيين في شرق المملكة وأديا إلى استشهاد25 شخصا.

ويتركز الشيعة في السعودية في شرق المملكة ويشكون من تعرضها للتهميش.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات