الخميس 29 نيسان , 2016

باريس: الشرطة تحتجز 27 شخصا على خلفية احتجاجات قانون العمل

احتجزت الشرطة الفرنسية 27 شخصا بتهمة القيام بأعمال عنف أثناء الاحتجاجات التي شهدتها ساحة الجمهورية وسط باريس أمس الخميس.

احتجزت الشرطة الفرنسية 27 شخصا بعد مواجهات مع عشرات الشبان الملثمين في ساحة الجمهورية بوسط باريس الليلة الماضية بعد يوم من المسيرات التي شابها العنف احتجاجا على إصلاح قانون العمل.

وحث عدد من نواب المعارضة بالبرلمان وأعضاء بنقابة الشرطة الحكومة على قمع المظاهرات وقالوا إن الوقت حان لحظر احتجاجات الشبان اليومية في الموقع الذي شهد اشتباكات أمس الخميس.

واندلعت أحدث موجات العنف عندما تحركت الشرطة لفض تجمع لنحو 150 شخصا في ساحة الجمهورية في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة. وأضرم المحتجون النار في بعض السيارات ورشقوا رجال الشرطة بالحجارة. وقالت الشرطة إنها أبقت 24 من بين 27 شخصا اعتقلوا رهن الاحتجاز.

وكان نزل عشرات الآلاف قد نزلوا إلى الشوارع في أنحاء البلاد أمس الخميس للإحتجاج على تعديلات قانون العمل التي تجعل من السهل تعيين وفصل الموظفين. وشهدت المظاهرات أعمال عنف في عدة مدن.

وقال وزير الداخلية برنار كازنوف إن العدد الإجمالي للمحتجزين بلغ 214. وأصيب 78 من رجال الشرطة أحدهم حالته خطيرة.

وأضاف كازنوف إن نحو ألف شخص اعتقلوا منذ اندلعت الاحتجاجات في مارس/آذار الماضي ورفض الدعوات لشن حملة شاملة قائلا "سلطة الدولة "لا تعني التخلي عن حكم القانون.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات