الأحد 25 نيسان , 2016

استشهاد واصابة العشرات بانفجار انتحاري في بغداد

قالت مصادر أمنية وطبية إن سيارة ملغومة انفجرت في حي تقطنه أغلبية شيعية بشرق بغداد اليوم الاثنين، مما أسفر عن استشهاد 11 شخصا على الأقل وإصابة 39 آخرين.

وهذا هو الانفجار الثالث من نوعه في بغداد خلال أربعة أيام.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها على الفور عن الانفجار الذي وقع قرب دار سينما بحي بغداد الجديدة لكن تنظيم داعش الوهابي كثيرا ما يستهدف المناطق السكنية والتجارية الشيعية وأعلن مسؤوليته عن هجومين في مطلع الأسبوع.

وقالت المصادر إن الانفجار أدى إلى اشتعال النيران في خمس مركبات أخرى في شارع مزدحم في ساعة الذروة المسائية.

وأظهرت صور لم يتسن التحقق منها نشرت على مواقع الكترونية عمود دخان أسود يتصاعد من موقع الانفجار.

ويتحسن الوضع الأمني تدريجيا في بغداد التي كانت تشهد تفجيرات يومية قبل عشر سنوات لكن ما زالت الهجمات على قوات الأمن والمدنيين الشيعة تتكرر.

واستشهد 12 شخصا على الأقل يوم السبت في هجومين منفصلين بسيارتين ملغومتين استهدفا قوات أمن. واستشهد تسعة في هجوم انتحاري عند مسجد شيعي بعد صلاة الجمعة.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات