الأحد 25 نيسان , 2016

سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يؤكّد: مسؤولية الشيعة اليوم ممارسة التبليغ عالمياً

في يوم الأربعاء المصادف للثاني عشر من شهر رجب الأصبّ1437للهجرة (20/4/2016م)، قام بزيارة المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في بيته المكرّم بمدينة قم المقدّسة، طالبات (حوزة السيدة الزهراء صلوات الله عليها) العلمية النسوية من مدينة قم المقدّسة.

في هذه الزيارة استمع الطالبات إلى إرشادات سماحة المرجع الشيرازي دام ظله.

حيث أشار سماحة المرجع الشيرازي في إرشاداته إلى آيات من القرآن الحكيم والروايات والأحاديث الشريفة عن المعصومين الأربعة عشر صلوات الله عليهم أجمعين، وقال:

إنّ سرّ نجاح الإنسان ومقدار وحجم موفقيته يتوقّف على مقدار سعيه في جميع مجالات الحياة.

وفي سياق توضيح ذلك ذكر سماحة المرجع الشيرازي دام ظله جملة من القصص التاريخية المرتبطة بالأنبياء والرسل عليهم السلام، كنماذج للموفقية في أمر ممارسة التبليغ، وقال:

إنّ المؤمنين والمؤمنات على مرّ التاريخ بذلوا جهوداً كبيرة ومتواصلة في مجال التبليغ، وهذه الجهود ساعدت الأنبياء صلوات الله عليهم في أداء رسالاتهم السماوية.

وأضاف سماحته: نحن اليوم نعيش في عصر التطوّر التكنلوجي، ولذا يجب أن يكون هذا التطوّر محسوساً في أمر ممارسة التبليغ. فعلى الشيعة كافّة أن يسعوا كثيراً لملئ الفراغ الحاصل في أمر ممارسة التبليغ، وذلك لتحقيق السعادة والاستقرار للبشرية جمعاء.

وشدّد سماحته قائلاً: التبليغ واجب كفائي، لكن إذا لم يتحقّق هذا الواجب الكفائي، فالمسؤولية في التبليغ تقع على عاتق جميع المؤمنين والمؤمنات.

وأكّد سماحته بقوله: مع أن ممارسة التبليغ تحيط بها مشاكل كثيرة، لكن جهود المؤمنين النابعة من الاقتداء بسيرة النبيّ الأكرم صلى الله عليه وآله هي التي تحقّق النجاح لهم والموفقية، للوصول إلى الهدف المنشود.

وفي ختام إرشاداته القيّمة، دعا سماحة المرجع الشيرازي دام ظله للأخوات المؤمنات بالموفقية والسداد، وقال: إنّ مسؤولية التبليغ لاتقتصر على الرجال فقط، بل إنها من مسؤولية النساء المؤمنات أيضاً، فالنسوة المؤمنات تقع عليهنّ أيضاً مسؤولية التبيلغ لعلوم وثقافة أهل صلوات الله عليهم وتعريفها إلى العالم والبشرية، ولايجوز لهنّ التقصير في هذا المجال، لأن التقصير سوف يجلب لهنّ الحسرات في يوم القيامة.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات