عاجل
القضاء الأعلى يحكم بإعدام نائب أبو بكر البغدادي
الأحد 25 نيسان , 2016

الكهرباء تبرأ نفسها من القطع المستمر للطاقة

عزت وزارة الكهرباء العراقية، تراجع ساعات التجهيز إلى فقدانها 6500 ميكاواط بسبب تأخر أعمال صيانة الوحدات التوليدية وشحة الوقود وعدم صرف ميزانيتها، وفي حين بينت أن إنتاجها الحالي يصل إلى ثمانية آلاف ميكاواط، أكدت أنها تنسق مع مجلس الوزراء لإطلاق تخصيصاتها لمعالجة "الاختناقات" الحالية.

وقال المتحدث باسم الوزارة، مصعب المدرس، في تصريح صحفي ، إن "المنظومة الكهربائية الوطنية فقدت، مساء أمس الاول، (الـ23 من نيسان 2016 الحالي)، ستة آلاف و500 ميكاواط، ما أثر سلباً في ساعات التجهيز في بغداد والمحافظات"، عازياً ذلك إلى "تأخر انجاز أعمال الصيانة المبرمجة للوحدات التوليدية التي تصل طاقاتها إلى 2600 ميكاواط، فضلاً عن فقدان ثلاثة آلاف ميكاواط بسبب أعمال الصيانة الطارئة، و850 ميكاواط أخرى بسبب شحة الوقود".

وأضاف المدرس، أن "إنتاج المنظومة الوطنية يصل حالياً إلى ثمانية آلاف ميكاواط"، مبيناً أن "ارتفاع درجات الحرارة المفاجئ وتأخر انجاز أعمال الصيانة نتيجة عدم إطلاق الميزانية المخصصة للوزارة أثر سلباً في برنامج الصيانة".

وأوضح المتحدث، أن "الخطوط الأربعة لاستيراد الطاقة الكهربائية من إيران، البالغة 1300 ميكاواط، توقفت هي الأخرى بسبب عدم قدرة الوزارة على تسديد مبالغها ما أثر في ساعات التجهيز"، لافتاً إلى أن "وزارة المالية لم تطلق مبالغ الموازنة المخصصة للوزارة للعام 2016 الحالي حتى الآن".

وأكد المدرس، أن "الوزارة تنسق مع مجلس الوزراء لإطلاق تخصيصات الوزارة لمعالجة الاختناقات الحالية".

وكانت وزارة الكهرباء أكدت في (التاسع من نيسان 2016 الحالي)، أن ساعات التجهيز ستشهد زيادة خلال موسم الصيف الحالي، وفي حين توقعت وصول إنتاجها إلى 16 ألف ميكاواط خلال حزيران المقبل، دعت المواطنين إلى ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات