الأحد 13 تموز , 2015

مفاجأة: رجل اعمل يقف وراء تفجير السفارة الايطالية بالقاهرة

كشف "المجلس السياسي للمعارضة المصرية"، في بيان تلقت وكالة النبأ/ (الاخبار) نسخة منه، عن حقيقة التفجير الذي حدث بالقاهرة امام السفارة الايطالية مؤكدا ان "هذه المرة ليس تفجير ارهابي بل مرتبط بمصالح رجل اعمال عرض على اهالي المنطقة شراء املاكهم لبناء أبراج".

واشار البيان الى "ان الانفجار الذي حدث بالقاهرة لا علاقة له فقط بدوافع سياسية او ارهابية وطالب وزارة الداخلية تعميق البحث عن رجل الاعمال الذي له مصلحة لبناء الأبراج".

وتطرق البيان الى موقع الانفجار الذي "حدث بمنطقة بولاق ابو العلا التي تقع بوسط القاهرة وتقدر مساحتها حوالي 72 فدان وحاول أحد رجال الاعمال تهجير الأهالي منها وعرض عليهم اموال مقابل بناء أبراج وفنادق".

مضيفا: "ان شركات الاستثمار العقاري الأجنبية وخاصة التابعة للسعودية وقطر والكويت واليمن سارعت للاستحواذ على المنطقة وتستولى على نحو 20% من مساحة المنطقة".

وختم البيان عن استغرابه من تنظيم داعش الذي "حاول المتاجرة بحدث تفجير السفارة الايطالية بالقاهرة واستغلاله اعلاميا بعد الضربات التي وجهت لتنظيم بيت المقدس بسيناء رغم ان الحادث ليست له اية علاقة بالإرهاب او السياسة".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات